فنانون

كريمان – قصة حياة كريمان نجمة الأدوار الشقية في السينما المصرية

كريمان – قصة حياة كريمان نجمة الأدوار الشقية في السينما المصرية

تميزت الفنانة المصرية كريمان بملامح رقيقة وخفة ظل فريدة مكّنتها من القيام بأدوار الفتاة الشقية بتلقائية شديدة حتى حصلت على البطولة المطلقة في أفلام قليلة ولكنها أثبتت قدراتها الفنية بقوة، حتى فاجأت الوسط الفني بقرار الابتعاد النهائي واختفت عن الشاشة حتى الآن.

ولدت كريمان محمد سالم في محافظة القاهرة يوم 18 كانون الأول/ديسمبر العام 1936، حصلت على قدر رفيع من التعليم إذ درست في مدرسة الليسيه المرموقة، واتجهت إلى الفن في سن صغير والتحقت بالمسرح المدرسي وقدمت فيه “قيصر وكيلوباترا”.

وحينما رآها موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب وهي تؤدي على المسرح ذات مرة في مدرسة الليسيه أعجب بموهبتها وقال عنها “صاحبة هذا الوجه مكانها الشاشة البيضاء”.

ظهرت كذلك في برنامج الأطفال الإذاعي “بابا شارو” مع الإعلامي محمد محمود شعبان، واكتسبت من تلك التجربة البريق الطفولي وعشق الحلوى والاحتفاظ بمجموعة كبيرة من الدمي، ما انعكس إلى حد ما على ملامحها الشكلية فكانت تبدو كالأطفال، وهو ما ساعدها على تقديم أدوار الفتاة الشقية ببراعة.

كريمان
كريمان

بعد ذلك اقتحمت كريمان المجال السينمائي بمساعدة صديق والدها المخرج إبراهيم عمارة، الذي قدمها للمنتجة اللبنانية آسيا داغر فأسندت إليها البطولة المطلقة في “الحموات الفاتنات” مع كمال الشناوي وميمي شكيب، ثم شاركت في الكثير من الأفلام البارزة مثل “الفانوس السحري” مع إسماعيل ياسين و”الهاربة” مع شادية و”عفريت سمارة” مع تحية كاريوكا و”جميلة” مع ماجدة الصباحي و”سكر هانم” مع عبد المنعم إبراهيم و”مراتي مدير عام” مع صلاح ذو الفقار و”علموني الحب” مع سعد عبد الوهاب و”موعد مع إبليس” أمام زكي رستم و”لواحظ” مع زوزو نبيل و”قلوب العذارى” مع حسين رياض و”شهر عسل بصل” مع ماري منيب.

كما تألقت في أدوار الفتاة المستهترة مثل “شباب اليوم” مع مريم فخر الدين وعمر الحريري و”بنات اليوم” مع عبد الحليم حافظ وأحمد رمزي و”تمر حنة” مع نعيمة عاكف ورشدي أباظة و”شاطئ الحب” مع فريد الأطرش وسميرة أحمد  وبرزت كذلك في “شهيدة الحب الإلهي” مع عايدة هلال ورشدي أباظة وآخر أفلامها “نورا” مع نيللي العام 1967.

تمتعت كريمان بحس نقدي ساخر ولذلك رفضت أكثر من 6 رجال تقدموا لخطبتها في عام واحد، وكان من بينهم أطباء ومحامون لكن رؤيتها الساخرة تلك كانت حائلًا بينها وبينهم.

“فاتنة المعز الشقية” كما اشتهرت كريمان في الوسط السينمائي دومًا ما كانت تحلم بتقديم شخصية الملكة الفرعونية “نيفرتيتي”، ولكنها اختفت بشكل مفاجئ عن الفن وابتعدت تمامًا عن الأضواء وانقطعت أخبارها عن الجمهور حتى اليوم.

Save

إتبعنا على مواقع التواصل:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *