رياضيون

نيكولو زانيولو – قصة حياة الفتى الذهبي للعاصمة الإيطالية وحلم الرقم 10

نيكولو زانيولو
نيكولو زانيولو

نيكولو زانيولو – لا يخفي جماهير نادي روما الإيطالي تعصبهم الشديد لناديهم واعتبارهم النادي كالعائلة الكبيرة، “لا يهم من تكون ولا يهم من أين أذا كنت من مشجعي روما فأنت أخي” هي أحد اللافتات التي ترفعها جماهير نادي العاصمة الإيطالية في مباريات الدوري الإيطالي لنرى كم يعني لهم هذا النادي وهذه اللعبة.

شيء آخر مقدس لدى الرومانيستا (جماهير نادي روما) وهو صاحب الرقم 10 فرانشيسكو توتي، اللاعب الذي رفض جميع الأندية لأجل نادي روما وأصبح مضرب للمثل في الوفاء بسبب تضحيته بالكرة الذهبية (Ballon d’or) والأموال الكثيرة الذي قد يكسبها من انتقاله لأي نادي أراد التعاقد معه مثل ريال مدريد ومانشستر يونايتد.

وعند اعتزاله قام النادي الايطالي بحظر الرقم 10 كبادرة اعتراف بأسطورية فرانشيسكو توتي.

في موسم 2018 / 2019 قام نادي أنتر ميلان بعرض اللاعب الايطالي دافيدي سانتون بالإضافة الى لاعب شاب من أكاديمية نادي أنتر ميلان إضافةً لمبلغ 30 مليون يورو على نادي روما مقابل الحصول على خدمات اللاعب رادجا ناينغولان وانتهت هذه الصفقة بالنجاح.

هذا اللاعب الشاب هو نيكولو زانيولو.

قصة حياة نيكولو زانيولو :

نيكولو زانيولو

نيكولو زانيولو

ولد نيكولو في 2 يوليو 1999 في مدينة ماسا الإيطالية.

وهو أول لاعب بعد الأسطورة روبيرتو باجيو يتم استدعائه للمنتخب الإيطالي لكرة القدم قبل ان يلعب أي مباراة احترافية في دوري الدرجة الأولى.

ينشط في مركز لاعب وسط مهاجم (صانع ألعاب) ويرتدي القميص رقم 22.

لعب أول مباراة له بقميص نادي روما ضد ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا

إقرأ أيضاً:  ماجد عبد الله – قصة حياة الهداف التاريخي للكرة السعودية والعربية والأسيوية

وجاء استدعائه من قبل المدرب ايزيبيو دي فرانشيسكو احتجاجاً على الإدارة بسبب رفضهم للعديد من صفقات اللاعبين التي قابلتها الإدارة بالرفض.

كان زانيولو ملفت للنظر في مباراته الأولى بتحركاته ولمساته بشكل أدى الى فرض اسمه بشكل قوي في تشكيلة نادي روما مما جعل إداريين نادي انتر ميلان يوصفون عملية المبادلة بينهم وبين نادي روما بالاحتيال وتقديم عرض لنادي روما بإعادة اللاعب رادجا ناينغولان بالإضافة لمبلغ مالي للظفر بخدمات نيكولو زانيولو من جديد.

هذا الأداء الرائع من قبل اللاعب الشاب أدى لمطالبة بعض جماهير روما برفع الحظر عن الرقم 10 وإعطائه لنيكولو زانيولو، الأمر الذي قوبل بالرفض من قبل اللاعب لتفادي كمية الضغط الكبيرة على الأقل في الوقت الحالي والتركيز في لعب كرة القدم فقط.

وذكر بتصريح على القناة الرسمية لنادي روما أنه أمر يدعو للفخر لكن لا أحد مثل توتي.

انهالت العروض على اللاعب الشاب بعد موسمه الأول مع نادي روما من أكبر الأندية في أوروبا مثل ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس

لعب مع المنتخب الإيطالي لكرة القدم 7 مباريات سجل من خلالها هدفين وصنع هدف قبل أن يصاب برباط صليبي امامي في ديسمبر 2020

ولعب مع نادي روما بين موسمين (2018/2019 و2019/2020) 69 مباراة سجل من خلالها 14 هدف وصنع 8 اهداف.

الأندية التي لعب لها:

فيرتوس إنتيلا – انتر ميلان تحت ال 19 سنة – روما.

إقرأ أيضاً: أندرو روبرتسون – قصة حياة المدافع الإنجليزي المتألق رفقة ليفربول

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇