أدباء

هوميروس – قصة حياة هوميروس أعظم الشعراء الإغريق صاحب الأدويسة والإلياذة

هوميروس – قصة حياة هوميروس أعظم الشعراء الإغريق صاحب الأدويسة والإلياذة

هوميروس شاعر يوناني يعد من أعظم الشعراء الإغريق على مر التاريخ .

يلف الغموض تاريخ ولادة هوميروس ،  فبعض الدارسين أرجعها إلى تاريخ حروب طروداة التي قامت بين عامي 1194-1184 قبل الميلاد ، والبعض الآخر يقول أن ولادته كانت في عام 850 ،  وهناك من شكك بوجود هوميروس واعتبره شخصية أسطورية ، ويعود السبب في تضارب هذه الآراء ﻷن هوميروس لم يذكر في كتاباته وأشعاره شيئا من سيرته الذاتية .

يقال أن اسمه الحقيقي هو ملسيغنس ، ووالده هو مايون وفي رواية أخرى فيميوس أما والدته فهي أيوليه.

كان يحفظ الشعر القديم  بشكل جيد  منذ الصغر وعندما كبر صار ينشده في بلاط الأمراء والملوك ، هذه القدرة الكبيرة على حفظ الشعر وإتقانه لأشعار الآخرين أكسبته قدرة فائقة على كتابة الشعر.

تنقل بين عديد المدن والقرى ليطلع على ثقافة الآخرين وعاداتهم وتقاليدهم فكوّن مخزونا ثقافيا هائلا استخدمه في أشعاره .

يقال أنه عاش عمرا مديدا وأنه فقد بصره في أواخر حياته ومات بجزيرة تدعي أيوس .

إنجازاته الشعرية :

هوميروس
هوميروس

عرف اليونانيون في تاريخهم الطويل كافة أنواع الأدب والثقافة وكتبوا الشعر الملحمي ، الغنائي ،المسرحيات الهزلية ، ودونوا البطولات التاريخية ، وسار هوميروس على هذا النهج فأخرج للعالم أروع ملحمتين في التاريخي الإغريق ، وبسببهما ذاعت شهرة  هوميروس وخلد اسمه حتى يومنا هذا.

1 – الألياذة :

تعد الألياذة أشهر ملحمة شعرية تروي تاريخ الشعوب وتتألف الألياذة 15535 بيتا شعريا يروي فيها هوميروس قصة حرب طروداة ، والتي بدأت بخطف زوجة أجامنون من قبيل أمير طروادي ، وتحرك الجيوش اليونانية لحصار طروادة ، وتتحدث عن وقوف البطل أخيل مع أجامنون في حربه ضد طروادة ،وعن المشكلة التي حدثت بينهما وترك أخيل للقتال ،وتعرض اليونانيون للهزيمة أمام ابن ملك طروداة هكتور ،ثم عودة أخيل للمعركة بعد مقتل صديقه على  يد هكتور وقتله لهكتور أمام سور طروادة ، مقتل هكتور دفع بالطرواديين إلى البقاء في القلعة ،فاستعمل اليونانيون خدعة الحصان الخشبي الشهيرة ، حيث إختبأ الجنود داخل الحصان والذي كسر ﻹدخاله باب طروادة الحصين بعدما أوهم اليونانيون سكان طروادة بأنهم يريدون الصلح ، وخرج الجنود من الحصان ودمرت طروادة وحرقت وقتل كل من فيها.

كل هذه الحوادث ذكرها هوميروس بأسلوب شعري رائع ومتكامل.

2- الأوديسة :

وتعد الأوديسة الملحمة الثانية لهوميروس ،كما تعد تتمة للألياذة ، وتقع الأوديسة في 12200 بيتا شعريا ، تصف عودة القادة بعد نصرهم في طروادة ، وتركز على رحلة القائد أديسيوس والتي استمرت عشر سنوات تاه فيها في البحار ،فوصل إفريقيا وكاد أن يغرق عدة مرات لولا إنقاذ الإلهة له ، ويصف فيها وفاء زوجته وعدم قبولها الزواج وانتظاره ،ويرى الباحثون أكثر تماسكا من الألياذة وأنها كتب حوال العام 700 قبل الميلاد ،وراح البعض يشكك في نسبها لهوميروس نظرا للفارق الكبير بين الأسلوبين .

في نجومي المزيد من سيَر مشاهير الأدب، نقترح عليك مطالعة قصة حياة فرجيل أعظم الأدباء الرومان .

إتبعنا على مواقع التواصل:

2 thoughts on “هوميروس – قصة حياة هوميروس أعظم الشعراء الإغريق صاحب الأدويسة والإلياذة”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *