أدباء

ميخائيل بولغاكوف – قصة حياة الروائي والمسرحي الروسي الكبير

ميخائيل بولغاكوف

ميخائيل بولغاكوف روائي، مسرحي، طبيب، وكاتب قصص خيال علمي كبير، يعد أحد أبرز الأدباء الذين أنجتهم روسيا، اشتهر بقصص الخيال العلمي، ومن أبرز أعمالها المعلم ومارغريتا وقلب كلب.

ولد في الخامس عشر من أيار ( مايو) عام 1891 في مدينة كييف الأوكرانية والتي كانت جزءا من الإمبراطورية الروسية.

أحب العلم منذ الصغر، ولقد تأثرت طبيعة كييف الجميلة في ميوله، حيث أنه مال نحو الأدب بشكل كبير، وبدأ يطلع على الأعمال الأدبية.

بعد أنهى مراحل الدراسة الأولى التحق ميخائيل بولغاكوف بكلية الطب في جامعة كييف وذلك في العام 1909 وفي العام 1916 تخرج من هذه الجامعة ومعه شهادة طبيب معالج.

وفي العام 1916 وخلال الحرب العالمية الأولى بدأ يعمل في مستشفيات الصليب الأحمر على الجبهة الجنوبية الغربية، ومن ثم تم استدعاؤه للخدمة الإلزامية وفرز إلى منطقة سمولنسك وكان عمله في البداية كطبيب للقرية، وفي العام 1917 تم نقله إلى مستشفى مدينة فيازما، وفي العام 1918 عاد إلى مدينة كييف مسقط رأسه والتي كانت تعاني من اضطرابات سياسية كبيرة، وتم استدعاؤه للخدمة كطبيب من مختلف السلطات الموجودة في مدينة كييف، حيث خدم في العام 1919 في الحرس الأبيض، ومن ثم عمل كطبيب عسكري في شمال القوقاز، وفي القوقاز نشر أول

مقال في صحيفة آفاق المستقبل، والتي عبر من خلالها عن رفضه للثورة الاجتماعية العظيمة والتي سبتت الدمار والمآسي للشعب.

ميخائيل بولغاكوف
ميخائيل بولغاكوف

وشهد العام 1920 تخلي ميخائيل بولغاكوف عن مهنة الطب، حيث أنه تفرغ للعمل الأدبي فعمل في مديرية الفنون في مديرية الفنون في مدينة فلاديقوقاز، وخلال هذه الفترة ألف خمس مسرحيات، وتم عرض ثلاثة منها بينما أتلف الباقي.

وفي العام 1921 رحل أديبنا نحو موسكو واستقر فيها، وكان بداية الرحلة في موسكو صعبة للغاية، حيث أنه اضطر للعمل في أي شيء من أجل أن يؤمن مصاريف الحياة، ومن ثم أصبح كاتبا في عدد من صحف موسكو، حيث كتب عددا من المقالات الهجائية.

ومع بداية الثلاثينيات من القرن الماضي كان ميخائيل بولغاكوف قد استقر في موسكو وتحسنت أحواله، فبدأ يكتب بهمة عالية فكتب أوبرا البحر الأسود، ومنين وبوجارسكي، والصداقة، وراشيل، وظل يكتب إلى أن وافته المنية في الثامن عشر من آذار (مارس) عام 1940 في موسكو، ليسدل الستار بوفاته على أحد أهم الأدباء الذين أنجبتهم روسيا.

أبرز أعماله:

قلب كلب؛ بيوض القدر؛ الحرس الأبيض؛ مذكرات طبيب شاب.

إقرأ أيضاً: أبولون مايكوف – قصة حياة أبولون مايكوف الشاعر الغنائي الروسي

السابق
قسطنطين سيمونوف – قصة حياة الكاتب والروائي الوسي المميز
التالي
مارينا تسفيتايفا – قصة حياة مارينا تسفيتايفا الشاعرة الروسية العظيمة



اترك تعليقاً