مقالات رياضية

أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف بموسم واحد

أكثر الاعبين تسجيلاً للأهداف بموسم واحد
أكثر الاعبين تسجيلاً للأهداف بموسم واحد

في تاريخ كرة القدم الممتد عبر مئات السنين في التاريخ يوجد الكثير من الأرقام القياسية التي لا يمكن تجاهلها أبداً.

في مقالنا هذا سوف نتحدث عن اللاعبين الذين سجلوا أرقاماً قياسية جديدة بقدراتهم على تسجيل الأهداف في موسم واحد.

أكثر 10 لاعبين تسجيلاً للأهداف بموسم واحد

أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف بموسم واحد

أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف بموسم واحد

سوف نتحدث عن الأرقام انطلاقاً من الرقم الأكبر إلى الرقم الأصغر.

يعتبر الأرجنتيني ليونيل ميسي صاحب الرقم القياسي الأكبر في تسجيل الأهداف بمواسم واحد.

في موسم 2011-12 ، تمكن ليونيل ميسي من تسجيل أكبر عدد من الأهداف في موسم واحد برصيد 73 هدفاً لبرشلونة.

في ذلك الموسم تمكن البرغوث الأرجنتيني كما يطلق عليه من تسجيل 50 هدفاً في الدوري الإسباني، 14 هدفاً في دوري أبطال أوروبا، 3 أهداف في كأس الملك، هدفين في كأس العالم للأندية، هدف في كأس السوبر الأوروبي، وثلاثة أهداف في كأس السوبر الإسباني.

كما أن ميسي أنهى العالم ب91 هدف كأكثر من سجل في عام تقويمي واحد.

إقرأ أيضاً:  المعز علي – قصة حياة هداف كأس آسيا 2019 والهداف التاريخي للبطولة خلال دورة واحدة

ننتقل للحديث عن صاحب المركز الثاني وهو اللاعب غيرد مولر.

غيرد مولر

غيرد مولر

غيرد مولر هو لاعب كرة قدم ألماني سابق، يعتبر غيرد من أفضل الهدافين في تاريخ كرة القدم.

في موسم 1972-73، تمكن مولر من تسجيل 67 هدفاً، 55 هدف كان لصالح ناديه بايرن ميونخ، سجل مولر 36 هدفا في الدوري و 19 هدفا في مسابقات أخرى.

وتمكن غيرد من تسجيل 12 هدفاً رفقة المنتخب الألماني.

بالرغم من ذلك كله، لم يتمكن غيرد مولر من التتويج بجائزة الحذاء الذهبي في ذلك الموسم، وذهبت الجائرة إلى اللاعب البرتغالي السابق اوزيبيو.

المركز الثالث والرابع فهو للاعبين فيرينك دياك و آرثر سوليرس بتسجيلهما 66 هدفاً.

فيرينك دياك

فيرينك دياك

فيرينك دياك هو لاعب مجري يلعب في مركز الهجوم، يعتبر فيرينك دياك الهداف التاريخي لنادي سزينتلورنيكي المجري برصيد 321 هدفاً، كما أنه الهداف التاريخي الثامن للدوري المجري برصيد 305 هدفاً.

إقرأ أيضاً:  المشروع السعودي لتطوير كرة القدم

يعد موسم 1945-46 أفضل مواسم فيرينك حيث سجل 66 هدفاً في 34 مباراة ، واستطاع بعد ذلك الحصول على أفضل لاعب في المجر وجائزة الحذاء الذهبي.

ننتقل للحديث عن اللاعب البلجيكي آرثر سوليرس.

سوليرس كان يلعب في مركز الهجوم ، لعب لنادي بيرتشوت منذ عام 1933 حتى عام 1944.

يعتبر رابع أعلى هداف في تاريخ الدوري البلجيكي الدرجة الأولى بـ 280 هدفا في 401 مباراة.

في موسم 1940-41 تمكن من تسجيل 66 هدفاً والحصول على جائزة الحذاء الذهبي آنذاك.

يوجد الكثير من اللاعبين الذين كانوا قريبين جداً من هذه الأرقام ولم تفصلهم سوى أهداف قليلة، مثل اللاعب المجري جيولا زينجلير الذي يحتل المركز الخامس في هذه القائمة برصيد (66)هدف.

أما المراكز من ال6 حتى المركز 9، فهو لعدة لاعبين لديهم نفس الرصيد من الأهداف وهم ( جوزيف بيكان النمساوي (63) ، والإنكليزي ديكسي دين (63)، والاسكتلندي جيمي ماكجروري (63)، واللاعب الويلزي مارك لويد ويليامز (63)).

إقرأ أيضاً:  تصريحات فران غارسيا

في المركز العاشر نجد الاسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو الذي استطاع تسجيل 61 هدفاً في موسم 2014-15.

الجدير بالذكر أن كل من اللاعبان كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي استطاعوا تسجيل 55 هدفاً أو أكثر في موسم واحد ثلاث مرات على الأقل لكل منهما.

يوجد تقارب كبير في رصيد الأهداف من المركز العاشر إلى المركز الثاني ، ويبقى المركز الأول المسجل باسم الاسطورة ليونيل ميسي مبتعد عنهم بفارق مريح نوعاً ما.

هل من الممكن أن يتمكن لاعب جديد  من كسر هذه الأرقام في الزمن القريب؟ وهل سيتمكن رقم ليونيل ميسي من الصمود كثيراً أم أن للاعب النرويجي إيرلينغ هالاند رأي آخر؟

اقرأ أيضاً: العشرة الأوائل في قائمة هدافي دوري أبطال أوروبا

2 تعليقات

أكتب تعليقك ورأيك