مقالات رياضية

أسرع الأهداف في تاريخ كرة القدم

أسرع الأهداف في تاريخ كرة القدم
أسرع الأهداف في تاريخ كرة القدم

شهدت كرة القدم مجموعة رائعة ومميزة حقاً من الأهداف الأسرع في تاريخ المستديرة، وما زالت كرة القدم تشهد الكثير من الأهداف الرائعة حتى يومنا.

آخر الأهداف السريعة كان هدف اللاعب الدولي الألماني إيلكاي غوندوغان في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي بعد مرور 12 ثانية فقط، في المباراة التي كانت تجمع فريقه السابق مانشستر سيتي ضد مانشستر يونايتد.

والتي انتهت بفوز السيتي والتتويج بالبطولة بنتيجة (2_1).

في هذا المقال سوف نلقي نظرة على أسرع الأهداف المسجلة في كرة القدم.

إن أسرع هدف كان قد سجل بالتاريخ هو للاعب السعودي نواف العابد عندما تمكن من تسجيل هدف لفريقه بعد 2 ثانية فقط من بداية المباراة.

نواف العابد

نواف العابد

لكن هذا الهدف لم يحتسب ضمن الأهداف المسجلة في الفيفا والاتحاد السعودي لكرة القدم بسبب مخالقة كان قد قام بها نادي الهلال، اعتبروه خاسراً للقاء قانونياً بعدها.

كان المباراة في مسابقة كأس الأمير فيصل بن فهد، وانتهت المباراة بتفوق الهلال برباعية مقابل لا شيء أمام نادي الشعلة.

حيث قام نادي الهلال بإشراك 7 لاعبين فوق سن 23 عاماً.

بهذا الخطأ حرم نادي الهلال لاعبه السابق من التربع في صدارة أسرع الأهداف في تاريخ كرة القدم.

إقرأ أيضاً:  مأساة ملعب هيسل

أما صاحب الرقم القياسي كأسرع هدف في تاريخ كرة القدم والمعترف به من قبل الفيفا هو اللاعب جافين ستوكس، كان ذلك عندما تمكن من تسجيل هدفه خلال 2.1 ثانية.

أسرع الأهداف في تاريخ كرة القدم

أسرع الأهداف في تاريخ كرة القدم

جاء الهدف مباشرةً بعد انطلاق المباراة وعن بعد 46 متراً.

كان ذلك في المباراة التي تجمع فريق ماريهيل ضد فريق كلايدبانك في دوري غرب اسكتلندا الممتاز للناشئين (خارج الدوري) في عام 2017.

تأخر اللاعب فوك باكيتش ب 0.1 ثانية عن صاحب المركز الأول وتمكن من تسجيل هدفة بعد 2.2 ثانية فقط.

فوك باكيتش

فوك باكيتش

بنفس السيناريو تقريباً وبعد إطلاق الحكم صافرة بداية اللقاء، أرسل فوك باكيتش صاروخ كروي إلى مرمى الخصم عن بعد حوالي ال50 متر.

هذا الحدث كان في عام 2012 في مباراة تجمع فريق جي إس بي بوليه مع فريق إف كي دوركول في الدوري الصربي للناشئين.

صاحب المركز الثالث هو اللاعب مارك بوروز.

مارك بوروز

مارك بوروز

في زمن قدره 2.56 ثانية ، تمكن مارك بوروز من الوصول إلى أسرع الأهداف في تاريخ كرة القدم في عام 2004.

إقرأ أيضاً:  ميشيل سلغادو - قصة حياة ميشيل سلغادو رئيس الدفاع الإسباني

بالرغم من أن هذه المباراة كانت مباراة هواة بين فريقين كاوز سبورتس ريس ضد إيستلي ريس ، إلا أن اتحاد كرة القدم قد اعترف بهذا الرقم.

بحسب ما ذكره عدد من شهود العيان، أن هذا الهدف للاعب مارك بوروز قد ساعدته رياح قوية بشكل خاص.

المركز الرابع هو بزمن قدره 2.8 ثانية وتمكن من تحقيقه لاعبان في أعوام مختلفة.

اللاعب الأول هو تشيونغ ساي هو الذي تمكن من الوصول إلى الرقم القياسي لأسرع هدف في تاريخ كرة القدم عام 1933.

تشيونغ

تشيونغ

سجل تشيونغ لفريقه هونغ كونغ للشباب بعد 2.8 ثانية من بدء مباراة في كأس بورتسموث.

أما اللاعب الآخر فهو ريكاردو أوليفيرا.

ريكاردو أوليفيرا

ريكاردو أوليفيرا

تمكن ريكاردو من تسجيل هدفه في مباراة تجمع (ريو نيغرو كابيتال) ضد (سوريانو إنتيريور) في عام 1998.

بذلك الهدف تمكن من معادلة الرقم القياسي لأسرع هدف يسجل في تاريخ كرة القدم حينها.

المركز الخامس للاعبان كارلوس ألميدا بعد أن تمكن من تسجيل هدف بعد أن مضى 3 ثواني فقط على  بداية اللقاء.

إقرأ أيضاً:  كلاوديو كانيجيا – قصة حياة المهاجم الأرجنتيني السابق الملقب بالسهم الأشقر

كارلوس ألميدا سجل هدفه في مباراة في الدرجة الأولى من اتحاد كويمبرا لكرة القدم ، الدرجة الرابعة من كرة القدم البرتغالية.

أما صاحب المركز السادس هو اللاعب فريد الذي حقق رقمين قياسيين معاً.

فريد

فريد

عام 2003 في المباراة التي تجمع فريق أمريكا مينيرو ضد فريق فيلا نوفا، تمكن فريد من تسجيل هدف بعد مرور 3.17 ثانية.

يعتبر هذا الهدف أسرع هدف تم تسجيله على الإطلاق في كرة القدم البرازيلية.

من الملاحظ أن هدف إيلكاي غوندوغان السريع جداً يبدو ليس من ضمن أول 6 أسرع أهداف سجلت في تاريخ كرة القدم.

ولو أكملنا القائمة لوجدناه يحتل المركز 95 في جدول الترتيب ، هذا يعني وجود الكثير من الأهداف السريعة في تاريخ كرة القدم ، ولا يسعنا ذكرها كلها في هذا المقال.

اقرأ أيضاً: هدف القرن لمارادونا لحظة لا تُنسى في تاريخ كرة القدم

التعليق 1

أكتب تعليقك ورأيك