كريستوفر كولومبوس - قصة حياة كريستوفر كولومبوس مكتشف العالم الجديد
علماء

كريستوفر كولومبوس – قصة حياة كريستوفر كولومبوس مكتشف أمريكا

كريستوفر كولومبوس – قصة حياة كريستوفر كولومبوس مكتشف العالم الجديد

كريستوفر كولومبوس
مكتشف العالم الجديد

كريستوفر كولومبوس وباللاتينية كرستف كلمب ، رحالة ومستكشف إيطالي ولد في مدينة جنوة  في الثاني والعشرين من آب ( أغسطس ) عام 1451 ميلادي  ، وتلقى علومه في جامعة بافيا ، فدرس العلوم الطبيعية  والرياضيات .

كانت مدينة جنوة تشتهر بتقاليدها البحرية ، الأمر الذي جعل كولومبوس  يطلع على صناعة السفن ، بالإضافة إلى ذهابه في عدة رحلات بحرية جعلته يعشق ركوب السفن والسفر في البحار .

عمل في بداية حياته كحائك مثل أبيه ، وفي العام 1475 توجه نحو مدينة لشبونة البرتغالية حيث كان يتواجد فيها أخاه ، واستقر في لشبونة ، وتزوج من إحدى فتياتها ، وتعرف على الأشخاص العاملين في صناعة السفن ودرس فيها علم الفلك

كريستوفر كولومبوس - قصة حياة كريستوفر كولومبوس مكتشف العالم الجديد
كريستوفر كولومبوس – قصة حياة كريستوفر كولومبوس مكتشف العالم الجديد

وقام كريستوفر كولومبوس بدراسة عدد كبير من الخرائط التي وجدها في مكتبة والد زوجته ، ورأى أنه باستطاعته الوصول إلى جزر الهند الشرقية عن طريق الإبحار باتجاه الغرب ، وقدم مقترحه لملك البرتغال ولملك إنكلترا من أجل الحصول على معونة مالية ، لكن المقترح جاء مع الرفض نظرا لارتفاع تكاليفه ، وعدم التأكد من نجاحه .

وبعد عدة محاولات تمكن كولومبوس من إقناع ملك إسبانيا بتمويل رحلته ، وكان يهدف من هذه الرحلة إلى تحقيق عدة أمور منها :

الشهرة والثراء .

ومحاولة إيجاد طريق جديد للوصول إلى شبه الجزيرة الهندية وقارة آسيا دون المرور ببلاد المسلمين ، وذلك بسبب تعصبه للمذهب  الكاثوليكي .

وبعد أن أقنع ملك إسبانيا بدأ كولومبوس بالإعداد لرحلته ، فجهز ثلاثة سفن  وهي سانتا ماريا ، بينتا ، ونينا وانطلق بها في شهر نيسان من عام 1492 ، وفي الثاني عشر من تشرين الأول ( أكتوبر ) عام 1492 اكتشف جزر سان سلفادور والتي تعرف الآن باسم جزر البهاماس ، وبعدها اكتشف كوبا ، وبعد ثلاثة أشهر عاد إلى إسبانيا محملا بالذهب وأطلق على الأماكن التي اكتشفها جزر الهند الشرقية .

فرح ملك إسبانيا بهذا الاكتشاف وأطلق على كولومبوس لقب أمير البحار والمحيطات .

وعاود كريستوفر كولومبوس الرحلة مرة أخرى ولكن بأسطول أكبر ، حيث أعد أسطولا مكونا من سبع عشرة  سفينة وألف وخمسمائة بحار ، واكتشف في هذه الرحلة عدد من الجزر منها جزر الأنتيل ، والبحر الكاريبي ووصل إلى جامايكا في العام 1494 ومنها انطلق ليكتشف عدد من الجزر الشرقية للقارة الأمريكية ، لكنه لم يصل إلى الهند ولم يحقق حلمه .

وبعد أن عاد إلى إسبانيا في العام 1496 قام الملك بتكريمه ، ومن ثم  زوده بعدد من السفن البحرية فغادر إسبانيا واتجه باتجاه الغرب حتى وصل إلى  جزيرة ترينيداد وسواحل فنزويلا ، وعندها بدأ كولومبوس بتدوين مذكراته وأطلق عليها اسم العالم الآخر .

وعلى الرغم من أن العديد من العلماء يعد كولومبوس مكتشف العالم الجديد إلا أن هناك مخطوطات كتبت بخط يد كولومبوس نفسه تشير إلى أنه وجد آثارا إفريقية عندما وصل إلى أمريكا ، ويقال أن أبا بكر الثاني إمبراطور مالي هو المكتشف الأول للقارة الأمريكية .

توفي كريستوفر كولومبوس في العشرين من أيار (مايو ) عام 1506 في مدينة فايادوليذ عن عمر يناهز الخامسة والخمسين عاما بعد صراع مع المرض ، وتم دفنه دون مراسم جنائزية في كاتدرائية إشبيلية ، لتنتهي بذلك حياة الرحالة الشهير مكتشف العالم الجديد .

إقرأ في نجومي أيضاً: أبو الأسود الدؤلي – قصة حياة أبو الأسود الدؤلي واضع علم النحو

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *