إعلاميون

فيصل القاسم – قصة حياة الإعلامي المشهور ببرنامج الاتجاه المعاكس

فيصل القاسم صحفي، إعلامي، ومقدم برامج مشهور، يعد واحدا من ألمع الإعلاميين على الساحة العربية، اشتهر بمعارضته للنظام السوري، وبتقديمه لبرنامج الاتجاه المعاكس والذي يحظى بشعبية كبيرة في العالم العربي.

ولد في الثالث من حزيران ( يونيو) عام 1961 في قرية الثعلة الواقعة في محافظة السويداء السورية، وفيها نشأ.

أحب الإعلام منذ الصغر، وبعد أن نال الشهادة الثانوية درس الأدب الإنجليزي في جامعة دمشق، وحصل على البكالوريوس، ومن ثم رحل نحو بريطانيا ليدرس الدكتوراه في الأدب الإنجليزي في جامعة هل، وتمكن من الحصول على هذه الدرجة في العام 1990

وخلال سنين دراسته الجامعية تدرب فيصل القاسم على تقديم وإعداد البرامج العربية في هيئة الإذاعة البريطانية BBC، ومن هذه القناة بدأت رحلته الإعلامية، حيث بدأ بتقديم البرامج فيها ما بين عامي 1988و1989، وفي العام 1991 انتقل إلى قناة MBC حيث عمل كمقدم للبرامج، وفي العام 1994 عمل في قناة BBC العربية وذلك حتى العام 1996، حيث انتقل إلى قناة الجزيرة وبدأ يقدم فيها برنامجه الشهير الاتجاه المعاكس.

لم يكتفِ فيصل القاسم بتقديم البرامج وحسب بل قام في كتابة المقالات السياسية في عدة صحف عربية حيث كان يكتب مقالة أسبوعية في جريدة الشروق القطرية، بالإضافة إلى ذلك فإنه كتب عدد من المقالات في صحيفة غلف نيوز الإمارتية.

فيصل القاسم
فيصل القاسم

تميز هذا الإعلامي بموقف المعارض من النظام السوري الأمر الذي أدى لمنعه من دخول الأراضي السورية.

نال فيصل القاسم نتيجة تألقه عددا كبيرا من الجوائز ومن أبرز هذه الجوائز وسام التميز لأكثر الشخصيات تأثيرا في الوطن العربي في مجال الإعلام من كلية ولدنبلاج الدولية، كما نال وسام التميز لأكثر الشخصيات تأثيرا في العالم في مجال الإعلام وذلك من خلال التصويت الذي دشنه المجلس الدولي لحقوق الإنسان والتحكيم والدراسات السياسية والاستراتيجية.

كما تم عده من بين أقوى 100 شخصية عربية في العام 2007 بحسب مجلة أربيان بزنس، واحتل المركز الثاني ضمن قائمة أفضل 100 شخصية فكرية، ثقافية، إعلامية، مؤثرة في العالم العربي وذلك بحسب مركز التأثير العالمي في سويسرا.

يتميز هذا الإعلامي بقدرته الكبيرة على إدارة البرامج الحوارية، ويعد برنامجه الحوار المعاكس من أنجح البرامج في الوطن العربي.

لفيصل القاسم نشاط في مجال الكتابة، حيث ألف عدة كتب ومن أبرز كتبه: السياسية والأدب، احفظ و اخرس، الحوار المفقود في الثقافة العربية، لا شيء.

وحتى الآن لا يزال هذا الإعلامي يواصل مسيرته في قناة الجزيرة، ويستمر بعرض برنامجه الشهير الاتجاه المعاكس، لينقش اسمه بحروف من ذهب كواحد من ألمع الإعلاميين العرب.

إقرأ ايضاً: غسان بن جدو – قصة حياة غسان بن جدو مؤسس قناة الميادين

إتبعنا على مواقع التواصل:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *