إعلاميون

حمدي قنديل – قصة حياة الصحفي والمذيع المصري الكبير وزوج الفنانة نجلاء فتحي

حمدي قنديل

ولد الاعلامي المصري الكبير حمدي قنديل في العاصمة القاهرة عام 1936 ، لأسرة تنتمي للطبقة الوسطى ، حيث كان والده ناظر ( مدير ) مدرسة كما ان والدته كانت متعلمة ، وقد كان ميالاً الى الشيوعية بتشجيع من والده ، كما أنه كان قومياً عربياً وطالما وجه الانتقادات اللاذعة للحكومات العربية وخصوصا من أجل فلسطين .

تزوج الاعلامي الراحل 3 مرات دون أن ينجب أطفال ، كان آخرها من الفنانة الكبيرة نجلاء فتحي التي تزوج منها عام 1996 بعد علاقة حب دامت عدة أشهر ، ولعل اللافت بالأمر أن فتاة أحلام شباب سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي هي من طلبت الزواج منه كما ذكر في مذكراته التي أصدرها بعنوان ” عشت مرتين ” ، ليعيش الزوجان بعد ذلك أجمل أيام حياتهم وليكون كل منهما بعد مرور السنوات سنداً للآخر ، وخصوصاً بالسنوات الأخيرة التي تعرض فيها كلاهما للمرض .

إقرأ أيضاً:  يوسف سيف - قصة حياة يوسف سيف المعلق القطري الكبير
حمدي قنديل
حمدي قنديل

مسيرة حمدي قنديل المهنية :

بعد أن درس حمدي 3 أعوام في كلية الطب ، قرر العمل في مجال الصحافة فترك الجامعة عام 1951 واتجه للعمل الصحفي بمجلة ” آخر ساعة ” ، وكان ذلك بناء على طلب من أحد أعلام الصحافة ( مصطفى أمين ) .

عمل قنديل في عام 1961 كمذيع في التلفزيون المصري فقدم برنامج ” أقوال الصحف ” واستمر في منصبه حتى عام 1969 ، وهو نفس العام الذي عين فيه بمنصب مدير اتحاد الاذاعات العربية ، وقد استقال من هذا المنصب عام 1971 احتجاجاً على قيام السلطات بتفتيش الموظفين التقنيين ، ليعمل بعد ذلك بين عامي 1974 حتى 1986 بمجال الاعلام الدولي مع اليونيسكو .

إقرأ أيضاً:  داود الشريان - قصة حياة الصحفي السعودي الملقب بكبريت الصحافة

ساهم حمدي قنديل في عام 1987 بتأسيس مجموعة MBC الفضائية ، لكنه ما لبث أن غادر المحطة بعد انطلاقها بثلاثة أشهر بسبب خلافاته السياسية مع ادارتها ، كما أنه قدم لمدة قصيرة برنامج على شبكة راديو وتلفزيون العرب اسمه ” مع حمدي قنديل ” ، لكنه ترك الشبكة بسبب رفضها لقاءات مخطط لها مع الرئيس الليبي السابق معمر القذافي ووزير خارجية العراق السابق طارق عزيز .

عاد الاعلامي الكبير في عام 1998 الى التلفزيون المصري ليقدم برنامج ” رئيس التحرير ” ، وقد لاقى هذا البرنامج نجاحاً منقطع النظير في جمهورية مصر العربية ، لكن هذا البرنامج توقف لاحقاً بسبب الخلاف مع رقابة الدولة التي لم تقبل انتقاداته الكبيرة للحكومة المصرية والحكومات العربية وبالخصوص بعد مواقف تلك الحكومات من الانتفاضة الفلسطينية 2003 ، فانتقل حمدي في عام 2004 الى تلفزيون دبي مقدماً لبرنامج ” قلم رصاص ” الذي نجح كثيراً ونال نسب مشاهدات عالية جداً ، وبعد انتقاد البرنامج للحكومات العربية غادر قنديل تلفزيون دبي وقدم نفس البرنامج على التلفزيون الليبي ، لكن الحكومة الليبية أوقفت البرنامج بعد شهرين من بداية بثه ، ليعود الكاتب الكبير لمصر ويكتب مقالات في صحيفتي الشروق والمصري اليوم .

إقرأ أيضاً:  رؤوف خليف - قصة حياة المعلق التونسي المشهور بكلمة يوزع

وفاة حمدي قنديل :

توفي الكاتب الراحل بتاريخ 31 أكتوبر 2018 بعد معاناة طويلة مع المرض ، لتنتهي بذلك رحلة طويلة من الصحافة الحرة ذات المصداقية العالية .

إقرأ أيضاً : فيصل القاسم – قصة حياة الإعلامي المشهور ببرنامج الاتجاه المعاكس

 

السابق
علي الحبسي – قصة حياة أسطورة الحراسة العمانية في عالم كرة القدم
التالي
عدنان الطلياني – قصة حياة أسطورة الكرة الاماراتية الملقب بالبرنس

اترك تعليقاً