إعلاميون

جيزال خوري – قصة حياة الإعلامية اللبنانية التي عملت بالعديد من المحطات المعروفة

جيزال خوري
جيزال خوري

ولدت الإعلامية اللبنانية جيزال خوري في لبنان عام 1961، وهي تحمل الجنسية الفرنسية بالإضافة الى جنسيتها اللبنانية الأم، وقد اشتهرت بعد ان انتقلت للعمل بين العديد من المحطات التلفزيونية اللبنانية والعربية والقنوات الإخبارية الناطقة باللغة العربية، كما أنها نشطت بعد اغتيال زوجها الراحل سمير قصير بحركة اليسار الديمقراطي التي كان زوجها أحد مؤسسيها، بالإضافة الى انها أسست “مؤسسة سمير قصير“.

حياة جيزال خوري الشخصية:

تزوجت خريجة الجامعة اللبنانية من الصحافي سمير قصير وأثمر زواجهما عن إنجابها ولدين هما مروان ورنا، وقد تعرفت على زوجها من خلال عملهما، فقد التقيا بعد حصوله على جائزة فرنسية عن كتابه “الحرب اللبنانية”، وذلك بلقاء أجرته معه للتحضير للقاء تلفزيوني.

وقد التقيا اكثر من مرة بعد ذلك، وولدت بينهما قصة حب ارتبطت بداية بإهدائها كتاب مكتوب باللغة الفرنسية هو “الحب في زمن الكوليرا” للكاتب غارسيا ماركيز، وهذا الكتاب تحدّث عن قصة حب لا أمل فيها، وأن العاشق انتظر حبيبته مدة تجاوزت الثلاثين عام، لتمتزج قصة حبهم بهذه الرواية، وبالفعل فإنهما لم يتمكنا من الزواج الا بعد مرور عشرة أعوام من ذلك الوقت.

مواقفها السياسية واغتيال سمير قصير:

جيزال خوري

جيزال خوري

بعد اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري في عام 2005، وقفت وزوجها رفقة قوى 14 آذار السياسية، وأثناء وجودها بالولايات المتحدة الامريكية للمشاركة بندوة عن حرية التعبير، وبعد أن تواصلت مع زوجها هاتفياً وتبادلت معه كلمات الحب والشوق، وأبلغته عن موعد عودتها الى بيروت تلقت بعد ساعات قليلة خبر اغتياله بانفجار استهدف سيارته.

ومنذ ذلك اليوم تغيرت حياة جيزال خوري وقررت ان لا تسامح وبأنها ستحاسب القاتل ولو بعد وقت طويل، وأكدت أن مقتل سمير قصير أعدم جسده ولم يلغي روحه، فأسست مؤسسة سمير قصير لتؤكد على ثقافة الحرية، ووظفت فيها مجموعة أشخاص مهمتهم الدفاع عن حرية المثقفين والصحفيين بدول المشرق العربي، بالإضافة الى دعم المؤسسة للفن و الثقافة، كما تحاول المؤسسة رصد الانتهاكات التي يتعرض الإعلاميون لها، والمؤسسة تدرب المراسلين على حماية أنفسهم بمناطق الاشتباكات والحروب.

عمل جيزال خوري الإعلامي:

تنقلت الإعلامية المعروفة بين العديد من المحطات الإذاعية ثمّ التلفزيونية، وعلى الرغم من حبها للعمل الإذاعي لأنه لا يحتاج الى لباس رسمي أو تجميل بالشكل، بل التركيز يكون فيه على المواضيع السياسية والاجتماعية، إلا أنها اشتهرت من خلال عملها التلفزيوني بأشهر القنوات العربية، فقضت سنوات طويلة في محطة LBC اللبنانية، وعرفت بشكل خاص ببرنامج “حوار العمر” على هذه الشاشة، لكن العالم العربي تعرف عليها بعد أن عملت في قناة العربية التي قدمت فيها برنامج “بالعربي” وبرنامج “ستوديو بيروت”، أما برنامجها المعروف على قناة BBC البريطانية التي تبث باللغة العربية فهو برنامج “المشهد السياسي”، وفي منتصف عام 2020 انضمت جيزال خوري الى قناة سكاي نيوز عربية.

إقرأ أيضاً: وسيم يوسف – قصة حياة مقدم البرامج والداعية الإسلامي الذي حوّل الى القضاء الإماراتي

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇

أكتب تعليقك ورأيك