إيلي باسيل
إعلاميون

إيلي باسيل – قصة الإعلامي اللبناني المثير للجدل والملقب “فاضح المشاهير”

ولد الصحفي والإعلامي اللبناني إيلي باسيل في العاصمة اللبنانية بيروت من أب لبناني الجنسية وأم من الجزائر، وهو يعتبر من أشهر الإعلاميين في مجال الصحافة الفنية ، وبالخصوص من خلال نشره للكثير من فضائح الفنانين ، وقد أطلق عليه العديد من الألقاب ومنها (فاضح المشاهير – شحرور الصحافة – ميديا ناني – أمير الإعلام الشقي).

بعد أن أنهى مراحله الدراسية الأولى والمتوسطة دخل الى الجامعة اللبنانية وتخرج من قسم الصحافة والإعلام فيها ، ليبدأ مع نهاية تسعينيات القرن الماضي العمل في المجلات الفنية ومنها مجلة الجرس ، كما أن إيلي يعتبر من أهم رواد الصحافة الكلاسيكية الحديثة فنياً ، بالإضافة الى أنه عمل كمعد لبعض البرامج على العديد من القنوات العربية ومنها الراي الكويتية و MBC ومزيكا والتلفزيون القطري وقناة روتانا الخليجية ، وشارك بتغطية الحرب اليمنية .

إيلي باسيل
إيلي باسيل

قصة حياة إيلي باسيل :

بعد أن قامت قناة MBC بمقاطعته لجأ باسيل الى وسائل التواصل الاجتماعي لإيصال صوته بدلاً من الاعتماد على الاعلام التقليدي ، وبالفعل فقد نجح هذا الإعلامي الذي يعتبر نفسه مضطهد ومحارب بسبب جرأته ونشره الحقائق ، بإيصال الكثير المعلومات والحفاظ على نفسه كاسم صعب في عالم الصحافة الفنية .

تعرض هاتف إيلي باسيل للسرقة في عام 2011 ، وقد كان هذا الهاتف يحتوي على الكثير من الصور والأفلام لجلسات خاصة وحميمية للعديد من الشخصيات السياسية والاعلامية والفنية ، وقد اتهم باسيل ابن أحد الشخصيات السياسية بسرقة الهاتف ظناً منه أنه يحتوي على الفيديو الذي يجمعه بفنانة صاعدة ، وهدد باسيل الشاب في حال نشره الأفلام الموجودة على الهاتف بأنه سيلقى عقابه من الشخصيات الكبيرة الموجودة على الهاتف ، وبأنه سينشر له الفيديو الخاص به ، لكن سارق الهاتف نشر بعد فترة صورة عارية لباسيل على أحد المواقع الالكترونية ، لكن ذلك لم يؤثر بهذا الاعلامي الذي صرح بأنه يحب جسده وشكله ولا مشكلة لديه مع ما نشر .

قدّم نجمنا لهذا المقال عدة برامج ومنها “The Gossip show” ، الذي شاركته بتقديمه الراقصة ايليا نور وعرض على قناة OTV اللبنانية في عام 2016 ، وقد انتقد هذا البرنامج بسبب أسلوبه الجريء والكلمات السوقية والبذيئة التي ظهرت فيه ، كما أنه قدم في عام 2019 برنامج “شو تايم” على اذاعة الشرق الأوسط من كندا .

شارك إيلي باسيل كضيف شرف بالفيلم المصري “البيه رومانسي” الذي عرض عام 2009 ، وقد جسد بهذا الفيلم شخصية جريئة على أنه الرجل المثلي جنسياً .

تعرض فاضح المشاهير للكثير من التهديدات ، منها تهديده بالذبح بالسكين من شاب مجهول الهوية ، كما أنه هدد عن طريق حيواناته الأليفة فقتل كلبه وسرقت قطته وتم سكب “مياه النار” على سيارته الخاصة .

لم تقتصر التهديدات التي تعرض لها باسيل عند هذا الحد فقد هدده تنظيم داعش الإرهابي بسبب بعض التصريحات ، وقد منع هذا التهديد إيلي باسيل من زيارة لبنان لفترة طويلة .

إقرأ أيضاً : إنجي المقدم – قصة حياة الفنانة المصرية المتميزة على صعيد التمثيل والتقديم

One comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *