رجال دين

ابن حجر الهيتمي – قصة حياة العالم الزاهد

ابن حجر الهيتمي

ابن حجر الهيتمي واسمه الكامل شهاب الدين أبو العباس أحمد بن محمد بن محمد بن علي بن حجر الهيتمي السعدي الأنصاري الشافعي، عالم وفقيه، ومتكلم ومتوصف زاهد، كان واسع العلم، وألف عددا كبيرا من الكتب.

ابن حجر الهيتمي
ابن حجر الهيتمي

ولد في العام 909 للهجرة في محلة أبي الهيتم الواقعة في إقليم الغربية في مصر، توفي والده وهو في سن صغيرة فكفله الإمامان شمس الدين بن أبي الحمايل وشمس الدين الشناوي.

أحب العلم منذ الصغر، وساعد وجوده بين يدين هذين الشيخين على تنشئته تنشئة دينية، وفي العام 924 للهجرة قام الشيخ شمس الدين الشناوي بنقله إلى الجامع الأزهر، وذلك كمكافأة له بعد أن أتم حفظ القرآن الكريم.

في الأزهر كانت الانطلاقة الحقيقية لابن حجر الهيتمي، والذي قام بالدراسة على يد أفضل علماء الجامع الأزهر، وكانت يحب العلم ويطلع على كل جديد منه بكل شغف، الأمر الذي جعل العلماء يجيزون له الافتاء قبل أن يصل إلى سن العشرين.

أتقن هذا العالم كافة العلوم الشرعية كالتفسير، الحديث، الكلام، الفقه، كما كان عالما بأصول الدين والفرائض والحساب والنحو والصرف والمعاني والبيان والمنطق والتصوف.

أخذ علمه عن عدد كبير من علماء عصره ومن أبرزهم زكريا الأنصاري، الشمس المسهدي، الشيخ عبد الحق السنباطي، الأمين الغمري، شهاب الدين الرملي، أبو الحسن البكري، الشهاب بن النجار الحنبلي وغيرهم.

ابن حجر الهيتمي
ابن حجر الهيتمي

بعد أن أصبح أحد أشهر العلماء في مصر، وأصبح له حلقة يدرس فيها العلوم الدينية والشرعية رغب ابن حجر الهيتمي بأداء فريضة الحج، وقام بأداء هذه الفريضة عدة مرات، ولقد كانت المرة الأولى في العام 933 للهجرة، حيث أدى مناسك الحج، وظل فيها فترة يأخذ من شيوخها، ومن ثم عاد إلى ومصر، وفي العام 937 عاد إلى مكة مع عائلته وأدى الحج برفقتهم، وفي العام 940 للهجرة عاد إلى مكة وأدى الحج، وجلس فيها يدرس ويفتي.

وفي مكة عاش هذا العالم حياة الزهد والتصوف، حيث كان يمضي معظم وقته في عبادة الله سبحانه وتعالى وفي نشر العلم، كما قام بتأليف عدد كبير من الكتب والمؤلفات في هذه الفترة، حيث وضع فيها خلاصة تجاربه وعلومه.

توفي ابن حجر الهيتمي في مكة المكرمة في العام 973 للهجرة عن عمر يناهز خمسة وستين عاما قضاها في طلب العلم ونشره، وتم دفنه في مقبرة المعلاة في تربة الطبريين.

أبرز أعماله:

شرح المشكاة؛ شرح الأربعين النووية؛ نصيحة الملوك؛ الإيضاح والبيان لما جاء في ليلتي الرغائب والنصف من شعبان؛ مبلغ الإرب في فخر العرب.

إقرأ أيضاً: زكريا الأنصاري – قصة حياة سلطان الفقهاء والأصوليين

السابق
زكريا الأنصاري – قصة حياة سلطان الفقهاء والأصوليين
التالي
عبد الملك الأصمعي – قصة حياة شيطان الشعر