سياسيون

طهماسب الأول – قصة حياة الشاه الصفوي الملقب بصاحب القرآن

طهماسب الأول

طهماسب الأول بن اسماعيل الصفوي ثاني شاه إيراني من سلاسة الصفويين، قام بتوطيد أركان الدولة الصفوية، وكان عهده عهد حروب ضد العثمانيين، واستخدم ضدهم سياسة الأرض المحروقة، وذلك لكي يواجه أعداد جيوشهم الكبيرة.

سيرة حياة طهماسب الأول :

ولد في الثاني والعشرين من شباط ( فبراير) عام 1514 في مدينة أصفهان، والده هو اسماعيل الصفوي ووالدتهه هي شاه بيكي خانم.

اعتلى العرش وعمره عشر سنوات خلفا لأبيه، وكان في البداية تحت سيطرة رجال القزلباش، والذين تحكموا في الحكم، ولكن عندما أصبح شابا قام بالتخلص منهم، واستلم العرش لوحده.

في عهده حاطت به الأخطار حيث واجه الأوزبك في الشرق والعثمانيين في الغرب، وتمكن من هزيمة الأوزبك، ولكنه فشل في الوقوف أمام جيوش العثمانيين الجرارة والتي دخلت بلاده بقيادة السلطان سليمان، فانسحب من تبريز عاصمته وبغداد، وذلك لأن عدد جيشه كان 7000 مقاتل في حين كان عدد جيش العثمانيين 300 ألف مقاتل.

بعد ذلك اتبع سياسة الأرض المحروقة في مواجهة العثمانيين الأمر الذي جعلهم يخسرون حوالي 30 ألف، الأمر الذي دفع السلطان سليمان لإيقاف حملته.

وحاول السلطان سليمان استمالة شقيق السلطان طهماسب الأمير القاص ميرزا، والذي قاد جيشا إلى جانب العثمانيين، ولكن أخيه اتبع سياسة الأرض المحروقة، ولم يتجاوب الناس معه في أصفهان وشيراز الأمر الذي جعل العثمانيين ينسحبون، ليقع القاص ميرزا في قبضة أخيه والذي وضعه في السجن حتى وفاته.

طهماسب الأول
طهماسب الأول

وفي العام 1552 استغل الشاه الظروف المضطربة في الدولة العثمانية، فدخل أراضي الدولة العثمانية ووصل إلى أرض روم، ومن ثم وقع معاهدة أماسيا مع الدولة العثمانية في العام 1555 والتي بموجبها تم تحديد الحدود، ووقف النزاع لمدة ثلاثين عاما.

استغل هذا الشاه فترة الهدنة مع الدولة العثمانية ليقوم بالتوسع في منطقة القوقاز وأراضي أرمينيا وجورجيا وضمها للإمبراطورية الصفوية.

بعد ذلك لجأ بايزيد ابن السلطان سليمان إليه بعد خلاف مع والده حول الحكم، وكان ذلك في العام 1559، فأرسل السلطان سليمان للشاه الصفوي يطلب منه تسليم ولده عارضا عليه الذهب والأراضي، ومستخدما اللين والتهديد، ولكن طهماسب الأول رفض ذلك.

بعد ذلك حاول بايزيد الثورة على طهماسب فقام الأخير بالقضاء على ثورته وسلمه لوالده الذي قام بقتله.

توفي هذا الشاه في الرابع عشر من أيار ( مايو) عام 1576 في قزوين عن عمر يناهز اثنان وستون عاما قضاها في توطيد أركان الدولة الصفوية.

اقرأ أيضاً: كسرى الثاني – قصة حياة كسرى الثاني الملك الساساني العظيم

السابق
مراد الخامس – قصة حياة السلطان الذي تم خلعه بسبب انهياره العصبي
التالي
عباس الأول – قصة حياة أفضل شاه صفوي حكم إيران وحارب العثمانيين