سياسيون

حمزة بن الحسين – قصة حياة الأمير الأردني من ولاية العهد الى محاولة الانقلاب

حمزة بن الحسين
حمزة بن الحسين

ولد الامير حمزة بن الحسين في العاصمة الأردنية عمان بتاريخ 29 مارس/ آذار 1980م، وقد كان الأمير بعد وفاة والده الملك حسين في عام 1999م ولياً للعهد لأخيه الملك عبد الله، قبل ان يعفى من هذا المنصب في عام 2004م، ليعود اسمه للتداول بشكل كبير مؤخراً بعد اتهامه الى جانب آخرين بمحاولة انقلاب على حكم الملك الأردني عبد الله.

حياة حمزة بن الحسين الشخصية:

إنه أحد أبناء الملك حسين، فهو الابن الاكبر لأربعة أشقاء من الزوجة الأخيرة للملك الراحل وهي الملكة نور، حيث تلقى تعليمه الابتدائي بالمدارس الأردنية، ثمّ توجه الى بريطانيا ليدرس في مدرسة “هارو” وكان من المتفوقين فيها، وبعد ذلك التحق بالأكاديمية العسكرية الملكية “ساندهيرست” التي تخرج منها بعام 1999م حاصلاً على “سيف الشرف” الذي يعتبر من أرفع الاوسمة التي ينالها ضابط غير بريطاني، كما أنه حاز على العديد من الجوائز والشهادات ومنها شهادة ماجستير بالدراسات الدفاعية من الجامعة البريطانية كينجز كوليج.

تزوج في عام 2003 من الأميرة نور بنت عاصم بن نايف بن عبد الله الأول، وقد أثمر زواجهما عن ولادة الأميرة هيا في عام 2007م، لكن الزوجان انفصلا في عام 2009م.

تزوج الامير حمزة في عام 2012 من الكابتن طيار بسمة محمود العتوم، وقد أثمر زواجهما عن إنجاب كل من الأميرات زين ونور وبديعة ونفيسة، والامير حسين الذي ولد عام 2019م.

مسيرة حمزة بن الحسين العسكرية:

حمزة بن الحسين

حمزة بن الحسين

بعد نهاية دراسته العسكرية في بريطانيا التحق بالجيش الأردني وتخرّج كضابط ملتحق، وقد انضم للعديد من الدورات لإثراء وإغناء مهاراته وخبراته العسكرية ومنها دورات للقناصة وللقفز المظلي ولقيادة المروحيات، كما انه شارك بالكثير من الدورات العسكرية بالأردن وخارجها.

واصل بعد ذلك ترقيه بالجيش الاردني الذي تولى فيه العديد من المهام حتى وصل الى رتبة عميد، وعيّن في عام 2017م كمستشار لرئيس هيئة الأركان المشتركة لشؤون الصناعات الدفاعية.

توليه منصب ولي العهد في الأردن:

تمّ تعيين حمزة بن الحسين بمنصب ولاية العهد لأخيه الملك عبد الله الثاني بعد وفاة والدهما الملك حسين بن طلال، وذلك بتاريخ 7 فبراير 1999م، وبتاريخ 28 ديسمبر 2004م أعفاه الملك عبد الله من مهامه في ولاية العهد، مبرراً هذا الإعفاء بأن منصب ولاية العهد شرفي ويحد من إمكانيات الأمير حمزة ومن تكليفه بعدة مسؤوليات يمكنه القيام بها، علماً أن منصب ولاية العهد بقي شاغراً حتى عام 2009م، عندما قام الملك عبد الله الثاني بتعيين ابنه الأمير حسين (ابن 15 عام حينها) في هذا المنصب.

الاتهام بمحاولة الانقلاب:

صدرت تقارير إخبارية خارجية بتاريخ 3 أبريل 2021م، عن قيام السلطات في الأردن باعتقال مجموعة تقارب العشرين شخص بتهمة محاولة الانقلاب على حكم الملك عبد الله الثاني، وذكرت المعلومات أن الأمير حمزة من ضمن المتهمين وبأنه وضع تحت الإقامة الجبرية في مكان سكنه بالعاصمة الأردنية حتى يجري التحقيق معه.

وقد أصدر الجيش الاردني بيان ينفي إخضاع الأمير الى الإقامة الجبرية، وإنما طلب منه وقف أية أعمال قد تستهدف استقرار وأمن البلاد، لكن الأمير حمزة ظهر بمقطع فيديو على مواقع التواصل، أكدّ فيه وضعه بالإقامة الجبرية، وانتقد الفساد والترهل الذي أصاب المملكة، مشيراً أنه ليس السبب في ذلك، وبأنه ليس طرفاً بأي مؤامرة او محاولة انقلاب.

كما ان حمزة بن الحسين أكدّ أنه لن يمتثل لقرار رئيس هيئة الأركان العامة بالقوات المسلحة الأردنية الذي يمنعه من التواصل مع الناس او الخروج من منزله.

إقرأ أيضاً: ميشال شيحا – قصة حياة النائب اللبناني الذي كان له بصمة واضحة على دستور لبنان

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇

أكتب تعليقك ورأيك