Press "Enter" to skip to content

أمنحوتب الثاني – قصة حياة الفرعون المصري الرياضي

أمنحوتب الثاني وهو الفرعون السابع من الأسرة الثامنة عشرة، حكم مصر حوالي خمسة وعشرين عاما، تميز عهده بالاستقرار وبالحفاظ على حدود الإمبراطورية.

ولد في الأسرة الحاكمة، والده هو الملك تحتمس الثالث أما والدته فكانت ميريت رع حتشبسوت.

نشأ هذا الفرعون نشأة رياضية حيث كان قوي البنية، يجيد مهارات عديدة كركوب الخيل، رمي السهام، الأمر الذي جعل والده يسعى لتعيينه كخليفة له.

ولم يكن رياضيا وحسب، بل كان قائدا سياسيا محنكا، حيث برع في المجال السياسي بشكل كبير، وعاشت مصر في عهده عصرا من الاستقرار والازدهار.

تولى الحكم بعد وفاة والده في العام 1427 قبل الميلاد واستمر في حكم مصر إلى أن وافته المنية في العام 1401 قبل الميلاد.

إقرأ أيضاً:  هارون الرشيد - قصة حياة هارون الرشيد الخليفة العباسي الخامس

بعد أن ارتقى لسدة العرش بدأ أمنحوتب الثاني يسعى إلى الحفاظ على المكتسبات التي تحققت في عهد والده، فأمن الحدود الآسيوية، وقضى على عدد من الثورات التي حدثت فيها بعد وفاة والده، ففي العام 1424 قبل الميلاد اندلعت ثورة في بلاد تخسي الواقعة في الشمال السوري، الأمر الذي جعله يترأس حملة كبيرة شن من خلالها هجوما عليهم، وقضى على عدد كبير من أمرائهم، حيث عثر على بعض الوثائق والآثار التي تدل على قيامه بقتل أمراء التخسي السبعة واللذين كانوا وراء اندلاع الثورة.

أمنحوتب الثاني
أمنحوتب الثاني

وفي العام 1420 قبل الميلاد قضى على تمرد حدث في فلسطين، ومن ثم عبر نهر الأردن وسيطر على عدد من المدن والبلدات في الضفة الشرقية، ليستمر في حملته ويخضع كل من مدن قادش وفينيقيا، ليعود بعدها نحو مصر وبحوزته عدد كبير من الغنائم.

إقرأ أيضاً:  الحاكم بأمر الله – قصة حياة سادس خلفاء الدولة الفاطمية

وفي العام 1418 قبل الميلاد أرسل جيشا لإخماد ثورة وقعت في فلسطين، وتوسع هذا الجيش بعد أن قضى على الثورة ووسع حدود المملكة حتى وصل إلى بلاد الرافدين الأمر الذي جعل أمراء تلك المنطقة يقدمون له الطاعة والهدايا ويخضعون لحكمه.

أما من الناحية الداخلية فقد شهدت مصر في عهده استقرار كبيرا، حيث عم الرخاء المدن المصري نتيجة الانتصارات التي يحققها، كما بنى أمنحوتب الثاني العديد من المعابد والآثار من أبرزها المعبد الجنائزي الواقع بالقرب من الرمسيوم، كما قام ببناء معبد في جزيرة ساي بالإضافة إلى عدد من الآثار الأخرى.

على الصعيد الشخصي فقد تزوج أمنحوتب الثاني من أخته الملكة تاعا ومنها أنجب ولده ووريثه تحتمس الرابع، ويقال أنه أنجب أربعة ذكور آخرين من نسائه الأخريات.

إقرأ أيضاً:  رأفت الهجان - قصة حياة رأفت الهجان الجاسوس المصري في إسرائيل

توفي هذا الفرعون في العام 1427 قبل الميلاد، ودفن في المقبرة رقم 35 في وادي الملوك، ولقد تم اكتشاف مقبرته في العام 1898 من قبل فيكتور لوريه، وبذلك يسدل الستار على حياة أمنحوتب الثاني الفرعون الذي توسع في آسيا وأمن حدوده.

إقرأ في نجومي أيضاً: تحتمس الثالث – قصة حياة تحتمس الثالث أعظم حكام مصر

Be First to Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *