سنان
أساطير

سنان – قصة حياة سنان القندس الطيب

سنان – قصة حياة سنان القندس الطيب

سنان وهو شخصية كرتونية خيالية، يعيش في الغابة الخضراء مع أصدقائه، ويسعى دائما لفعل الخير والتعاون، ويعود الظهور الأول لهذه الشخصية على الشاشة إلى الخامس من نيسان ( أبريل ) عام 1975 واستمر عرضه حتى السابع والعشرين من أيلول ( سبتمبر ) عام 1975 .

بلغ عدد حلقات هذا المسلسل الرائع ست وعشرين حلقة، وتم إنتاجه في استديوهات طوكيو موفي شينشا اليابانية، كما تم ترجمته لعدد من اللغات العالمية ومن بينها اللغة، وكان التلفزيون العراقي السباق لعرضه في العالم العربي وذلك في العام 1982 .

وسنان هو عبارة عن قندس طيب القلب وحنون توفيت والدته وهو صغير، يعيش رفقة والده في الغابة الخضراء في كوخ جميل.

سنان
سنان

له عدد كبير من الأصدقاء الذي يعيشون في الغابة الخضراء ومن هؤلاء الأصدقاء صديقته المقربة منه لالا، وصديقه الدب بنان حيث كان هؤلاء الثلاثة يقضون معظم وقتهم معا، ويعيشون المغامرات معا .

وكان عدو سنان الأول زعبور وأصدقاؤه اللذين يوقعونه هو ولالا وبنان في عدد كبير من المشاكل، لكن بفضل تعاونهم معا ينجحون في الانتصار عليهم، والتخلص من المشاكل التي تعترض طريقهم .

ويعد العم رحمون من الشخصيات البارزة في هذا العمل، والذي يقدم مساعدة كبيرة لسنان وأصدقائه، كما يلعب الدكتور نعمان، وهو عبارة عم ماعز دورا كبيرا في تقديم النصائح والإرشادات للأصدقاء الثلاثة .

تميزت شخصية سنان بالحنان والعطف والحب، حيث كان قريبا من كل أصدقائه ، يسعى بشكل دائم لنشر الخير والسلام ، ويمد يد العون لجميع أصدقائه في الغابة الخضراء .

كما كان يملك قلبا طيبا للغاية، لا يعرف الحقد والحسد، ويكره الجور والظلم ، وكان على مواجهة دائمة مع عاصبة الأشرار بقيادة زعبور وأصدقائه والتي تسعى لهدم السلام والأمان الذي تعيشه الغابة الخضراء ، وذلك لكي يحققوا مطامعهم الشخصية .

كانت الغابة الخضراء نموذجا للحياة الرائعة التي يسودها روح المحبة والتعاون بين سكانها .

لقد أثرت شخصية سنان بكل شخص تابع هذا المسلسل الرائع ، والذي ترك أثرا كبيرا في قلوب الأطفال في فترة الثمانينات والتسعينات ، ولقد تم صنع العديد من الدمى والألعاب والأقنعة على صورته، وسارع الأطفال في ذلك الوقت لاقتنائها، وحتى الآن لازال الناس يتذكرون أغنية شارة المسلسل والتي تقول في مطلعها: ما أجمل أن نعيش في خير وسلام .

إقرأ في نجومي أيضاً: زورو – قصة حياة زور الثائر في وجه المعتدين

One comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *