جيمس فرينش
مجرمون

جيمس فرينش – قصة حياة جيمس فرينش القاتل الذي طلب الإعدام

جيمس فرينش – قصة حياة جيمس فرينش القاتل الذي طلب الإعدام

جيمس فرينش قاتل أمريكي، أثارت قصة إعدامه جدلا كبيرا، حيث كان يسعى للإعدام بنفسه، وذلك لأنه لم يستطع تحمل السن لمدة خمسة سنوات، ويعد آخر شخص تم تنفيذ حكم الإعدام فيه في ولاية أوكلاهوما .

ولد في شهر آذار ( مارس ) عام 1936 في ولاية أوكلاهوما الأمريكية، وكانت ولادته إبان الحرب العالمية الثانية، حيث توفي والده وأمه حامل به ليخرج الطفل من رحمها ليعيش حياة اليتيم منذ اليوم الأول لولادته .

عاش طفولة بائسة للغاية فلا أب يرعاه، ولا أم تحنو عليه مثل باقي الأطفال، وذلك لأن أمه تخلت عنه لأنه طفل شؤم ، ولأنها تريد الزواج من شخص آخر، فعاش هذا الطفل تحت رعاية جدته .

بعد ذلك عاش حياة الفقر برفقة جدته حتى بلغ سن الخامسة عشرة حيث توفيت جدته وتركته وحيدا يصارع أمواج الحياة الصعبة .

جيمس فرينش
جيمس فرينش

لذلك فكر جيمس في طريقة تسهل عليه الأمور، فوجد أن أسهل حل ليؤمن طعاما، شرابا، وسكنا هو التطوع في الجيش، فالتحق بالجيش الأمريكي لكنه سرح لواقعة سرقة اتهم بها ظلما.

بعد ذلك عاد إلى حياة الشارع من جديد، فلم يجد عملا نظرا لأنه سرح من الجيش بسبب السرقة، كما أنه لم يجد فتاة ترتبط فيه لجهله، ولعدم أمانته مما دفعه إلى السرقة وقطع الطرق .

كان يختار الطرق المقطوعة في الولاية ويتربص فيها للناس، لم يكن قاطع طرق محترف، لكن كان هذا العمل يدر عليه من المال ما يكفي ليسكت به جوعه .

وفي أحد الأيام كان منتظرا مرور ضحية جديدة فإذ بسيارة تأتي إلى الطريق ليوقفها وإذ بها سيارة شرطة، فقام الشرطي باعتقاله، وفي الطريق إلى القسم حاول الهرب دون جدوى، فسحب مسدس الشرطي وقتله به، لكنه لم يستطع الفرار لوجود دورية أخرى في المنطقة تمكنت من اعتقاله.

قدم جيمس فرينش للمحاكمة بتهمة السطو والقتل العمد، لكن محامي الدفاع نجح بإثبات أن موكله قتل الشرطي دفاعا عن نفسه، وهذا ما قبلته هيئة المحكمة، وبذلك نجى من الإعدام وحكم عليه بالسجن خمس سنوات .

في السجن عانى الأمرين من مضايقات رجال الشرطة الذين رأوا فيه قاتلا لزميل له، فاغتصبوه وحولوا حياته إلى جحيم، فأصبح لا يطيق العيش ويريد الموت بأي شكل، فقام بخنق صديق له في الزنانة لكي يتم إعدامه .

وقدم للمحاكمة من جديد وحكم عليه بالإعدام بالكرسي الكهربائي، وتم تنفيذ الحكم في العاشر من آب ( أغسطس ) عام 1966، وفي نفس اليوم الذي أعدم فيه صدر قرار بإلغاء عقوبة الإعدام، لكن جيمس فرينش كان قد نال ما أراد، وتوفي لينتهي بذلك مسلسل حياته المأساوية.

إقرأ في نجومي أيضاً: فريتز هارمن – قصة حياة فريتز هارمن مصاص دماء هانوفر

2 تعليقان

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *