أخبار رياضية عاجلة

آرون رامسي يعود إلى نادي كارديف سيتي

آرون رامسي يعود إلى نادي كارديف سيتي
آرون رامسي يعود إلى نادي كارديف سيتي

نجح نادي كارديف سيتي لكرة القدم في التعاقد مع نجم خط الوسط الويلزي آرون رامسي بصفقة انتقال مجانية وأعلن النادي  الإنجليزي التعاقد مع قائد منتخب ويلز ونجم أرسنال السابق آرون رامسي البالغ من العمر 32 عاماً بعقد يمتد لعامين ليعود إلى النادي الذي بدأ فيه مشواره الرياضي.

آرون رامسي يعود إلى نادي كارديف سيتي بعقد لمدة عامين :

آرون رامسي يعود إلى نادي كارديف سيتي

آرون رامسي يعود إلى نادي كارديف سيتي

جاء الإعلان عن الصفقة بعدما أكد نيس المنافس الفرنسي رحيل رامسي بالتراضي، وكان رامسي قد انضم إلى نيس في أغسطس الماضي في صفقة انتقال مجاني وأحرز هدفًا واحدًا في 34 مباراة.

هذا وقد أثار الإعلان عن هذه الصفقة موجة  من الإثارة بين جماهير نادي كارديف سيتي، حيث استقبلوا عودة رامسي بذراعين مفتوحين. ويُتوقع أن يلعب اللاعب السابق لآرسنال ويوفنتوس دورًا حاسمًا في سعي كارديف لتحقيق النجاح في الموسم المقبل.

وكان رامسي قد ترقى عبر أكاديمية الناشئين في كارديف إلى أن شارك للمرة الأولى مع الفريق الأول في 2007 وهو في 16 من عمره، وبعدها بعام انتقل إلى أرسنال.

إقرأ أيضاً:  ميكيل أرتيتا – قصة حياة مدرب نادي الأرسنال المصاب بالكورونا

كما أصبح رامسي في عام 2011 أصغر قائد لمنتخب ويلز بعمر 20 عامًا، وشارك في 82 مباراة مع الفريق، وكان آرون ضمن تشكيلة ويلز التي بلغت الدور قبل النهائي في بطولة أوروبا 2016، كما شارك في كأس العالم 2022.

يعتبر قائد ويلز الحالي جزءًا من جيل الذهبي لبلاده حيث إنه يحتل المرتبة الثامنة في عدد المباريات التي شارك فيها مع ويلز والسادسة في قائمة هدافي ويلز.

وعند بلوغه سن الـ 32 عامًا، كان رامسي يرغب في العودة إلى النادي الذي بدأ فيه مسيرته الرياضية والذي جعله يلعب في أعلى المستويات في إنجلترا وإيطاليا واسكتلندا وفرنسا.

وقد حقق ذلك حيث كان رامزي الدافع الكبير وراء هذه الصفقة بالنسبة لنادي طفولته. بالطبع، كان بإمكانه أن يذهب إلى السعودية ويحصل على ثروة أكبر في نهاية مسيرته ولكن كما أكد رامزي، كان جذب الحياة العائلية في الوطن عاملًا حاسماً  في قراره التالي. وقال رامسي في بيان “من الرائع أن أعود أخيرًا، ودائمًا ما فكرت أنني سأعود يومًا ما والآن هو الوقت المثالي لذلك”.

إقرأ أيضاً:  أرسنال يحسم ديربي لندن وميلان يبدأ الدوري بقوة

وعلى عكس سيناريو غاريث بيل قبل عام، يرتبط رامسي عاطفيًا بالطيور الزرقاء لقب نادي كارديف فقد نشأ وهو يتعلق بجراهام كافاناج، قائد كارديف والبطل في نظر مشجعي النادي.

ولكن سيكون هناك أولئك الذين سيشككون في قدرة رامسي على التأقلم مع الجهد البدني المرهق في البطولة.وسيتساءلون عن عدد المباريات التي سيكون قادرًا على المشاركة فيها؟

ومع ذلك، على الرغم من كأس العالم السيئة بالنسبة له ولفريق ويلز، فإن إحصائيات الجري له كانت محترمة في قطر. في الموسم الماضي، شارك في 44 مباراة مع النادي والمنتخب – أكبر عدد من المباريات في موسم واحد منذ الموسم الأخير له مع أرسنال في 2018-2019 عندما شارك في 45 مباراة.

إقرأ أيضاً:  أهم جولات ومباريات ما قبل الموسم لأندية الدوري الإنجليزي الممتاز

بفضل انضمام رامزي مجددًا إلى صفوف كارديف سيتي، تجددت طموحات النادي بالصعود إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، ومن المتوقع أن تكون قيادته الخبيرة وتألقه على أرض الملعب العامل المحفز لموسم ناجح في السنة القادمة.

ومع اقتراب بداية الموسم الجديد، ستكون جميع الأنظار متجهة نحو كارديف سيتي وصفقته الديناميكية. ويبقى السؤال هل سيتمكن آرون رامزي من قيادة نادي طفولته إلى آفاق جديدة وإعادته إلى الدوري الممتاز؟ يحمل المستقبل الإجابة، ولكن المسرح مهيأ بالتأكيد لفصل مشوق في تاريخ كارديف سيتي وأحد أساطير كرة القدم الويلزية.

اقرأ أيضاً : نيوكاسل يرغب بضم كفاراتسيخيليا

أكتب تعليقك ورأيك