رياضيون

ميلان سكرينيار – قصة حياة صخرة الدفاع لنادي إنتر ميلان ومنتخب سلوفاكيا

ميلان سكرينيار
ميلان سكرينيار

ولد اللاعب ميلان سكرينيار في مدينة جيار ناد هرونوم السلوفاكية بتاريخ 11 شباط/ فبراير 1995م، ويلعب المدافع الصلب الذي يبلغ طوله 1,88م حالياً رفقة نادي إنتر ميلان، وقد كان أحد اللاعبين الأساسيين الذين ساهموا في تتويج ناديه بالدوري الإيطالي موسم 2020-2021م، بعد غياب استمر 11 عاماً، كما أن سكرينيار هو المدافع الأهم في منتخب سلوفاكيا، ونتيجة لتألقه الكبير فقد اختير في العامين الأخيرين كأفضل لاعب سلوفاكي.

ميلان سكرينيار

ميلان سكرينيار

مسيرة ميلان سكرينيار الكروية:

انطلقت مسيرته الكروية منذ ان كان في التاسعة من عمره بانضمامه في عام 2006م الى نادي جيار ناد هرونوم، وبعد عام واحد وفي عام 2007م انضم الى الفئات العمرية لنادي جيلينا السلوفاكي وتدرج في هذه الفئات حتى عام 2012م.

بدأت مسيرته الاحترافية في عام 2012م، عندما قام نادي جيلينا بترقية لاعبه الشاب ابن 17 عام الى صفوف الفريق الأول للنادي، ولم يتأخر المدافع المتألق كثيراً حتى استطاع حجز مكانه الاساسي في صفوف الفريق الذي استمر في صفوفه لخمس مواسم حتى عام 2016م، مشاركاً في 95 مباراة بجميع المسابقات أحرز خلالهم 15 هدف، علماً أن هذه الفترة تخللها إعارة لمدة محدودة في عام 2013م الى نادي زلاتي مورافسي السلوفاكي الذي شارك رفقته في سبع مباريات، لم يحرز خلالهم أي هدف.

شهد شهر يناير 2016م على عقد ميلان سكرينيار الاحترافي الأول خارج سلوفاكيا، وذلك بانتقاله خلال الانتقالات الشتوية الى نادي سمبدوريا الإيطالي الذي لاحظ إمكانيات هذا المدافع الشاب، ليتألق اللاعب مع فريقه لموسم ونصف مشاركاً خلال هذه الفترة في 38 مباراة لم يحرز خلالهم أي هدف.

بعد تألقه الكبير مع نادي سمبدوريا سارع نادي إنتر ميلان الإيطالي للتعاقد معه في عام 2017م، بعقد مدته خمسة أعوام وقيمته 20 مليون يورو بالإضافة لانتقال المهاجم جيانلوكا كابراري لصفوف سمبدوريا، وبذلك بات سكرينيار أغلى لاعب في تاريخ سلوفاكيا.

لم يكن النيراتزوري مخطئاً في التعاقد مع هذا المدافع الصلب الذي حجز مكانه ليكون من ركائز الفريق في خط الدفاع، وقد شارك حتى الآن في 167 مباراة بجميع المسابقات أحرز خلالهم سبعة أهداف.

مسيرة ميلان سكرينيار الدولية:

بعد مشاركته رفقة كافة المنتخبات العمرية في سلوفاكيا، استدعي لأول مرة الى المنتخب الأول في عام 2016م، وهو منذ ذلك الوقت من أهم ركائز المنتخب الذي وصل رفقته الى نهائيات اليورو 2021م، وقد قاده في المباراة الاولى للفوز على بولندا بعد ان كان اللاعب الافضل بالمباراة، وقد شارك ميلان سكرينيار حتى يومنا هذا في 42 مباراة دولية أحرز خلالهم ثلاثة أهداف.

إقرأ أيضاً: سيمون كاير – قصة حياة قائد المنتخب الدنماركي الذي أنقذ حياة إريكسن

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇

أكتب تعليقك ورأيك