إيكر كاسياس
رياضيون

كاسياس – قصة حياة إيكر كاسياس لاعب كرة القدم الاسباني الملقب بالقديس إيكر

كاسياس – قصة حياة إيكر كاسياس لاعب كرة القدم الاسباني الملقب بالقديس إيكر

إيكر كاسياس فيرناديز لاعب كرة قدم إسباني ، شغل مركز حراسة المرمى يعد من أساطير الحراسة الإسبانية والعالمية ، وأحد أفضل الحراس في تاريخ الساحرة المستديرة .

ولد في العشرين من أيار ( مايو ) في موستولس الواقعة في ضواحي العاصمة الإسبانية مدريد .

والده هو خوسيه لويس كاسياس وكان يعمل أستاذا وموظفا حكوميا ، ووالدته هي  ماريا كارمن فيرنانديز وتملك صالونا لتجميل السيدات .

عشق كرة القدم منذ صغره وكان حلمه أن ينضم لنادي مدريد ، وقد تحقق حلمه في سن التسع سنوات عندما انضم إلى مدرسة النادي الملكي .

بعد الانضمام للنادي الملكي بدأ والداه يهتمان بموهبته ، ويقدمان دعمهما وتشجيعهما له ليواصل إبداعه .

تميز كاسياس بخفته ورشاقته ، وردة فعله السريعة  مما جعله واحدا من أفضل الحراس في العالم .

أطلق عليه عشاقه لقب القديس ، ﻷن المرمى في أمان وهو يحرسه .

تزوج من صديقته الصحفية سارة كاربونيرو بعد قصة حب  وأنجب منها طفلة .

مسيرته الكروية :

إيكر كاسياس
إيكر كاسياس

مسيرته مع نادي ريال مدريد :

كان حلم كاسياس الانضمام إلى نادي ريال مدريد وتحقق هذا الحلم ، فانضم إلى مدرسة النادي وتدرج في فئاته السنية إلى أن وصل للفريق الأول عام 1999 لتبدأ منذ هذه اللحظة رحلة المجد مع النادي الملكي ، رحلة عرفت تتويجه بقلب دوري الأبطال عام 2000 كأصغر حارس يتوج بهذا اللقب في تاريخ المسابقة ، وعرف اللاعب مع النادي الشهرة والنجاح وأصبح قائد الفريق بعد اعتزال النجم فريناندو هييىرو ، وحقق مع الريال كل الألقاب التي يحلم بتحقيقها أي لاعب ، فحقق الدوري الإسباني وكأس إسبانيا ، ودوري أبطال أوربا ،  واستمرت رحلته مع النادي الملكي حتى عام 2015 ليقرر بعدها الرحيل عن القلعة بعد خلاف مع إدارة النادي ، ليغادر والدموع في عينه بعد أن عاش مسيرة أسطورية مع النادي الملكي ، ونقش اسمه  بحروف من ذهب على جدران النادي  الملكي وفي قلوب المشجعين ، وخاض اللاعب مع الريال 510 مباريات .

مسيرته مع نادي بورتو البرتغالي :

استغل نادي بورتو خروج كاسياس وقدم عرض ليتعاقد معه عام 2015 ، ورغم البداية الصعبة للعملاق مع التنين البرتغالي إلى أنه الآن يقدم مستويات رائعة وخاض حتى الآن مع الفريق البرتغالي 48 مباراة ولاتزال مسيرته مستمرة .

مسيرته مع المنتخب الإسباني :

عرف كاسياس مسيرة أسطورية مع المنتخب الإسباني ، فهو كان قائد الفريق الذي سيطر على العالم بين عامي 2008-2012 ،  وحقق خلالها لقب كأس العالم بعد حافظ على شباكه نظيفة لست مباريات متتالية ، وكانت لتصدياته لانفرادات أرين روبن الهولندي في نهائي كأس العالم 2010 دورا كبيرا في إحراز إسبانيا للقب العالمي الوحيد في تاريخها ، وبدأت رحلته مع المنتخب عام 2000 ولازالت مستمرة وخاض مع المنتخب حتى الآن 164 مباراة .

أبرز إنجازاته :

كأس العالم مع المنتخب الإسباني مرة واحدة .

كأس الأمم الأوربية مع المنتخب الإسباني مرة واحدة .

دوري أبطال أوربا مع ريال مدريد ثلاث مرات .

كأس العالم للأندية مع ريال مدريد مرة واحدة .

الدوري الإسباني مع ريال مدريد خمس مرات .

كأس إسبانيا مع ريال مدريد مرتين .

كأس السوبر الإسباني مع ريال مدريد أربع مرات .

كأس السوبر الأوربي مع ريال مدريد مرتين .

كأس الإنتركونتينتال مع ريال مدريد مرة واحدة .

في نجومي المزيد من لاعبي كرة القدم المشاهير، نقترح عليك مطالعة قصة حياة فينشينسو مونتيلا الجناح الطائر في كرة القدم الايطالية

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *