رياضيون

كارلوس فالديراما – قصة حياة الاسطورة الكولومبية الملقب بالظاهرة

ولد اللاعب الكولومبي السابق كارلوس فالديراما واسمه الكامل كارلوس ألبرتو فالديراما بالاسيو في مدينة سانتا مارتا الكولومبية بتاريخ 2 سبتمبر 1961 ، وكان فالديراما يلعب في خط الوسط كلاعب محوري أو كصانع ألعاب في كثير من الأحيان ، حيث كان يحسن التصرف بالكرة عندما تصله لما يملكه من ذكاء كبير ورؤية عميقة للملعب .

ويعتبر فالديراما من أساطير الكرة الكولومبية ، حيث يعتبره الكثيرون أفضل لاعب لمس الكرة بتاريخ كولومبيا ، وقد أطلق على اللاعب أكثر من لقب لعل أبرزها لقب ” الظاهرة ” ولقب ” الطفل الجديد ” ، ومن أهم ما ميز اللاعب عبر مسيرته الطويلة إضافة لمهاراته الممتازة تسريحة شعره الملفتة للأنظار .

وقد صنفه الأسطورة البرازيلية بيليه في قائمة الفيفا عام 2004 من ضمن أفضل 125 لاعب حي على وجه الأرض .

كارلوس فالديراما
كارلوس فالديراما

مسيرة كارلوس فالديراما الكروية :

تنقل فالديراما بين الكثير من الأندية خلال حياته الكروية حتى وصل عدد الأندية التي مثلها الى 11 نادي في مختلف البلدان ، وقد بدأ مسيرته الاحترافية عام 1981 من نادي يونيون ماجدالينا والتي استمرت لثلاثة أعوام شارك خلالهم في 94 مباراة وسجل 5 أهداف ، لينتقل عام 1984 لنادي ديبورتيفو لوس ميلوناريوس الكولومبي وقضى معهم موسما وحيدا ، ليتحول لنادي ديبورتيفو كالي الكولومبي في عام 1985 وبقي في صفوف الفريق ثلاثة مواسم شارك خلالها 131 مباراة مسجلا 22 هدفا .

يعتبر نادي مونبلييه الفرنسي أول تجارب اللاعب الاحترافية خارج كولومبيا عندما انتقل الى صفوفه في عام 1988 ، حيث شارك مع النادي الفرنسي في 77 مباراة مسجلا 4 أهداف .

رحل فالديراما بعد 3 مواسم قضاها في الدوري الفرنسي الى الدوري الاسباني وتحديدا الى نادي بلد الوليد في عام 1991 ، ولكن هذه التجربة لم تكن ناجحة كثيرا بالنسبة للاعب الذي لم يشارك إلا في 17 مباراة محرزا هدفا وحيدا .

في عام 1992 عاد اللاعب الى كولومبيا ليلعب ضمن صفوف أنديتها حيث تنقل خلال 4 مواسم بين 3 أندية كولومبية ، انتقل بعدها للمشاركة في دوري الولايات المتحدة الامريكية عام 1996 ، حيث كثرت انتقالاته بين أنديتها حتى أعلن في عام 2003 اعتزاله كرة القدم .

مسيرة كارلوس فالديراما مع المنتخب الكولومبي :

بدأت مسيرة فالديراما مع منتخب بلاده منذ عام 1985 ، فقاده للتأهل الى نهائيات كأس العالم لثلاث مرات متوالية أعوام 1990 ( الذي تأهل فيه للدور الثاني ) – 1994 – 1998 ، كما قاده للمركز الثاني في بطولة كوبا أميركا سنة 1991، وقد شارك اللاعب طوال تلك المدة في 111 مباراة دولية مسجلا 12 هدف .

إقرأ أيضاً : مانويل نوير – قصة حياة أحد أفضل الحراس بتاريخ كرة القدم

 

إتبعنا على مواقع التواصل:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *