رياضيون

شنايدر – قصة حياة ويسلي شنايدر زهرة التوليب الهولندية في ملاعب كرة القدم

ويسلي شنايدر

شنايدر – قصة حياة ويسلي شنايدر زهرة التوليب الهولندية في ملاعب كرة القدم

ويسلي شنايدر لاعب كرة قدم هولندي ، شغل مركز صانع الألعاب ، ويعد واحدا من أمهر صناعي الألعاب في أوروبا والعالم .

ولد في التاسع من حزيران ( يونيو ) عام 1984  في مدينة أوتريخت الهولندية لعائلة رياضية ،  فوالده كان لاعبا في الدوري الهولندي ، وشقيقه الأصغر أيضا لاعب كرة القدم .

في هذا الجو الرياضي نشأ شنايدر ، وأحب كرة القدم منذ صغره وفضلها على الدراسة ، و في أحد الأيام وأثناء الحصة الدراسية سألت معلمته التلاميذ عن ماذا يريدون أن يصبحوا عندما يكبرون ، وعندما وصل الدور لشنايدر أجابها بأنه سيصبح لاعب كرة قدم مشهور .

تميز شنايدر بذكائه وحسن قراءته للمباريات ، وتمريراته السحرية ،  بالإضافة إلى تميزه بتنفيذ الكرات الثابتة .

تزوج شنايدر من صديقته يولانتي كابو بعد قصة حب طويلة .

مسيرته الكروية :

ويسلي شنايدر
ويسلي شنايدر

مسيرته مع نادي أجاكس أمستردام الهولندي :

انضم شنايدر إلى نادي أجاكس منذ الصغر وتدرج في صفوفه إلى أن وصل للفريق الأول عام 2002 ، وكان قد وقع عقده الاحترافي الأول مع النادي وهون في السابعة عشرة من عمره ، ولعب أول لقاء له مع الفريق في الثاني والعشرين من كانون الأول ( ديسمبر ) ضد نادي إكسلسيور ، ومنذ هذا التاريخ أعلن عن ولادة نجم جديد في سماء الكرة الهولندية ، وحقق شنايدر مع أجاكس العديد من الألقاب المحلية كالدوري والكأس ، وقدم مستوى رائع في دوري الأبطال الأمر الذي دفع نادي ريال مدريد للتعاقد معه عام 2007 بعد أن خاض مع أجاكس 126 مباراة سجل خلالها 43 هدفا .

مسيرته مع نادي ريال مدريد الإسباني :

وصل شنايدر للعاصمة الإسبانية مدريد عام 2007 ليلعب ضمن صفوف نادي ريال مدريد ، وكان انتقاله بمثابة حلم وتحقق له ، لكن مسيرته مع النادي لم تكن جيدة ، وذلك بسبب كثرة الإصابات التي تعرض لها ، والتي منعته من تقديم مل طاقته ليقرر الرحيل عن الريال عن ريال مدريد عام 2009  بعد أن خاض بقميص النادي الملكي 52 مباراة سجل فيها 11 هدف .

مسيرته مع نادي إنتر ميلان الإيطالي :

وصل شنايدر عام 2009 إلى نادي الإنتر ، وبعد يوم من وصوله أشركه المدرب مورينيو في ديربي ميلانو ضد ميلان وتألق شنايدر وقاد فريقه إلى تحقيق انتصار كبير على جاره الميلان  الأمر الذي جعله يكسب محبة الجماهير من أول يوم .

مع الإنتر عاش شنايدر أفضل سنوات حياته وكان جزءا من الفريق الذهبي الذي حقق الخماسية التاريخية عام 2010 ، ويعدم عدم فوزه بجائزة أفضل لاعب في العالم  في ذلك العام أكثر أمر يحز بنفسه ، فهو الأجدر كان بحملها باعتراف كافة المحللين ، وبعد هذا العام تعرض اللاعب لعدد من الإصابات جعلته يبتعد عن مستواه ، وفي عام 2013 حصل خلاف بين شنايدر وإدراة النادي حول تجديد العقد الأمر الذي دفعه للرحيل عن النادي بعد أن لعب بألوانه في 76 مباراة وسجل خلالها 16 هدفا .

مسيرته مع نادي غلطة سراي التركي :

وصل إلى تركيا عام 2013 ليخوض تجربة جديدة مع فريق غلطة سراي ،  وقاد الفريق لتحقيق لقب الدوري ، ومازال لاعبا بصفوف النادي حتى الآن ، وخاض حتى  اليوم بألوان غلطة سراي 112 مباراة سجل خلالها 32 هدفا .

مسيرته مع المنتخب الهولندي :

عرف مسيرة رائعة مع الطواحين بدأت عام 2003 ، وقدم مع المنتخب الهولندي مستويات رائعة وخاصة في كأس العالم 2010 عندما حقق وصافة المونديال وتصدر قائمه الهدافين ، وكأس العالم 2014 عندما حقق المركز الثالث .

وحتى الآن خاض شنايدر مع المنتخب 126 مباراة سجل فيها 30 هدفا .

أبرز إنجازاته :

دوري أبطال أوربا مع إنتر ميلان مرة واحدة .

كأس العالم للأندية مع إنتر ميلان مرة واحدة .

الدوري الإيطالي مع إنتر ميلان مرة واحدة .

كأس إيطاليا مع إنتر ميلان مرتين .

كأس السوبر الإيطالي مع إنتر ميلان مرة واحدة .

الدوري الإسباني مع ريال مدريد مرة واحدة .

كأس السوبر الإسباني مع ريال مدريد مرة واحدة .

الدوري الهولندي مع أجاكس مرة واحدة .

كأس هولندا مع أجاكس مرتين .

الدوري التركي مع غلطة سراي مرتين .

كأس تركيا مع غلطة سراي ثلاث مرات .

كأس السوبر التركي مع غلطة سراي ثلاث مرات .

في نجومي المزيد من سير مشاهير الرياضة وعالم كرة القدم، نقترح عليك مطالعة قصة حياة روي كوستا راعي البقر وأفضل لاعبي كرة القدم في البرتغال.

السابق
روي كوستا – قصة حياة روي كوستا راعي البقر وأفضل لاعبي كرة القدم في البرتغال
التالي
فان بيرسي – قصة حياة روبين فان بيرسي القناص الهولندي في عالم كرة القدم