زيكو
رياضيون

زيكو – قصة حياة زيكو لاعب كرة القدم البرازيلي الملقب ببيليه الأبيض

زيكو – قصة حياة زيكو لاعب كرة القدم البرازيلي الملقب ببيليه الأبيض

زيكو لاعب كرة قدم برازيلي ،اشتهر بمهاراته و فنياته ،شغل مركز وسط الملعب، لقب ببيليه الأبيض .

اسمه الحقيقي آرثر أنتونيس  كيومبرا الملقب بزيكو  .

ولد في الثالث من آذار (مارس ) عام 1953 في منطقة كوينتينيو إحدى ضواحي مدينة ري دي جانيرو ، والده كانا من المهاجرين ولم يكونا من سكان البرازيل الأصليين فوالده برتغالي وأمه إيطالية ، ولهذا تميز ببشرته البيضاء ولقب بزيكو الأبيض ، رغم أنه لم يكن يحب هذا اللقب .

بدأ في مداعبة كرة القدم في   الملاعب على عكس معظم البرازيليين الذين يلعبون كرة القدم في الشوارع والأزقة .

انضم إلى مدرسة نادي فلامينغو وهو في الرابعة عشر من عمره ، وعمل على تحسين بنية الجسدية لكي ينجح في الصراعات والالتحامات الثنائية ، فزاد طوله ووزنه .

مسيرته الكروية :

زيكو
زيكو

مسيرته مع نادي فلامينغو :

وصل زيكو إلى الفريق الأول عام 1971 بعد أن تدرج في الفئات العمرية ، ومع فلامينغو عرف التألق والإبداع ، وفي عام 1974 أصبح النجم الأول لنادي فلامينغو ، وقضى معه مواسم مميزة  تميز فيها بمراوغاته وسرعته، واستمر معه حتى عام 1983 وخاض بألوان الفريق 212 مباراة سجل خلالها 123 ،ليقرر بعدها الانتقال إلى أوربا .

مسيرته مع نادي أودينيزي الإيطالي :

وصل زيكو إلى أوربا وتحديدا إلى مدينة أوديني الإيطالية ليلعب لناديها أودينيزي عام 1983 ، وأبهر العالم بمهاراته وقدرته على السيطرة على الكرة ،وخاض مع النادي موسمين عرف فيهما التألق، لكن كثرة الإصابات ،وعدم تأقلمه مع الحياة في أوربا جعله يغادر إيطاليا بطريقة غير قانونية ودون أن ينهي عقده مع ناديه بعد أن لعب بألوان أودينيزي 39 مباراة سجل خلالها 22هدفا.

مسيرته مع فلامينغو بعد العودة :

قرر زيكو العودة إلى فلامينغو بعد التجربة الإيطالية عام 1985 ، لكن تجربته الثانية مع فلامينغو لم تكن بجودة الأولى نظرا لتقدمه  في السن وبقي مع النادي حتى عام 1989، وخاض بقميصه 37 مباراة وسجل 12 هدف .

مسيرته مع كاشيما أنترز الياباني :

قرر بيليه الأبيض في عام 1991 خوض تجربة احترافية جديدة وتحديدا في شرق القارة اﻵسيوية في اليابان مع نادي كاشيما انترز ، ولعب له حتى عام 1994 وخاض بألوانه 45 مباراة سجل خلالها 35 هدفا.

مسيرته مع المنتخب البرازيلي :

عرف زيكو مسيرة مميزة مع البرازيل ، وإن لم يتوجها بأي لقب .

ورغم تألقه مع فلامينغو  لم يقع الخيار عليه ليكون ضمن الفريق المشارك في كأس العالم 1974 ،الأمر الذي جعله يعمل بجد لكي يحقق حلمه بالانضمام إلى الفريق البرازيلي المشارك في كأس العالم 1978، وهذا ما حصل ،لكن زيكو لم يظهر بالمستوى المطلوب بس تقييد حركته والانضباط الذي فرضه المدرب .

ورغم نيل البرازيل  الميدالية البرونزية إلا أن الشارع البرازيلي سخط من أداء المنتخب  .

لكن مع تسلم تيلي سانتا دفة المنتخب عاد التألق والإبداع للاعب والمنتخب ، وقدم الفريق كأس عالم رائعة عام 1982، إلا أن المنتخب الإيطالي حرمهم من التتويج  باللقب، وبالمجمل خاض نجمنا مع المنتخب 89 مباراة سجل خلالها 66 هدفا .

مسيرته التدريبية :

بعد اعتزاله الكرة اتجه زيكو إلى عالم التدريب ، وكانت بدايته مع منتخب اليابان عام 2002 واستمر معهم حتى عام 2006 وحقق معهم لقب كأس آسيا في الصين عام2004 ، خروج اليابان من الدور لكأس العالم 2006 أطاح به .

بعد تجربته اليابانية  درب نادي فنربغشة التركي وقاده إلى ربع نهائي دوري الأبطال ﻷول مرة في تاريخ النادي التركي ، لينتقل بعده فيدرب أندية بونيدكور الأوزبكي ، سيسكا موسكو الروسي ، أولمبياكوس اليوناني ، المنتخب العراقي ،الغرافة القطري ،غوا الهندي .

أبرز إنجازاته :

كأس الليبرتادورس مع فلامينغو مرة .

بطولة ريو دي جانيورو مع فلامينغو ثلاث مرات .

كأس آسيا مع المنتخب الياباني مرة .

في نجومي سير كثيرة لمشاهير رياضة كرة القدم، نقترح عليك مطالعة قصة حياة بافل ندفيد السهم الأشقر أبرز لاعب أنجبته الكرة التشيكية .

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇

شارك هذه الصفحة مع الأصدقاء 🤩👇

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *