رياضيون

جونينيو – قصة حياة أنطونيو أوغوستو ريبيرو ريس جونيور أسطورة الركلات الحرة

جونينيو

جونينيو – قصة حياة أنطونيو أوغوستو ريبيرو ريس جونيور أسطورة الركلات الحرة

جونينيو إسمه الكامل أنطونيو أوغوستو ريبيرو ريس جونيور لاعب كرة قدم برازيلي ، شغل مركز خط الوسط  ،يعد من أمهر اللاعبين في تاريخ كرة القدم  في تنفيذ الركلات الحرة .

ولد في الثلاثين من كانون الثاني ( يناير ) عام 1975 في مدينة ريسيفي البرازيلية  .

بدأ جونينيو ممارسة كرة القدم منذ صغره في أحياء مدينته ، ثم انضم لنادي المدينة .

تميز بهدوئه وصلابته ، ومرونته ،وقدرته على قيادة خط الوسط الملعب بمفرده .

أجاد جونينيو تنفيذ الركلات الحرة بطريقة أكثر من رائعة ، وأصبحت أي ركلة حرة لفريقه بمثابة ركلة جزاء ، فلم يكن يكترث لبعد المسافة ولحائط الصد ، فكان كابوسا بالنسبة لحراس المرمى .

مسيرته الكروية :

جونينيو

جونينيو

مسيرته مع نادي ريسيفي  البرازيلي :

بدأ جونينيو مسيرته الكروية في نادي ريسيفي عام 1993 ،  ومن هنا بدأت مسيرته الاحترافية ،  ولعب مع الفريق موسما واحدا أظهر فيها قدرات كبيرة ، وفي عام 1994 قرر الرحيل عن النادي لخوض تجربة مع نادي أكبر بعد أن خاض بقميص ناديه 24 مباراة سجل خلالها هدفين .

مسيرته مع نادي فاسكو دي غاما البرازيلي :

وصل اللاعب الشاب إلى نادي فاسكو دي غاما عام 1994 ليبدأ مسيرته الحقيقية ، فقدم مستويات رائعة مع النادي ، وأعلن عن نفسه كمشروع نجم قادم ، وحقق مع النادي بطولة الدوري وكأس الليبرتادورس    ، وعاصر نجوم الفريق في تلك الفترة مثل روماريو ، إدموندو ، وباوليستا فاستفاد من خبرتهم كثيرا .

بعد تلك الرحلة المميزة قرر خوض تجربة احترافية في أوربا ، فاتجه نحو فرنسا وتحديدا نادي ليون عام 2001 بعد أن لعب لفاسكو دي غاما في111 مباراة سجل خلالها 26 هدف .

مسيرته مع نادي ليون الفرنسي :

وصل جونينيو إلى نادي ليون عام 2001 ، ليخوض تجربته الاحترافية الأولى بعيد عن بلده البرازيل ، فكان جزءا من مشروع نادي ليون ، وأصبح لاعبا مهما في جيل ليون الذهبي ، والذي نجح بالظفر بلقب الدوري الفرنسي لسبعة مواسم متتالية ، ولم يكن نادي ليون يملك قبل وصول اللاعب ولا لقبا للدوري .

إقرأ أيضاً:  دي ليخت – قصة حياة ماتيس دي ليخت المدافع الهولندي الشاب صاحب الأرقام التاريخية

ورغم العروض العديدة التي جاءته من كبار القوم في أوروبا إلا أن حبه لنادية ومدينة ليون كان أقوى من إغراءات المال ، واستمرت رحلته مع للفريق حتى عام 2009 خاض خلالها 248 مباراة سجل خلالها 75 هدفا .

مسيرته مع نادي الغرافة القطري :

بعد أن تقدم به السن قرر اللاعب الابتعاد عن صخب الملاعب الأوربية ، واتجه نحو نادي الغرافة القطري  عام 2009،ولعب له لمدة موسمين خاض خلالهما 40 مباراة سجل فيها 15 هدفا .

عودته لنادي فاسكو دي غاما :

في عام 2011 عاد جونينيو إلى ناديه السابق  ولعب له حتى عام 2012 خاض خلالها 50 مباراة وسجل11هدفا  .

ليخوض بعدها تجرية قصيرة مع نادي نيويورك ريد بولز ، ثم يعود ليختم مسيرته الكروية في نادي فاسكو دي غاما عام 2013 بعد مسيرة كروية ناجحة  .

مسيرته مع المنتخب البرازيلي :

لم تكن مسيرته مع المنتخب مثل مسيرته مع ليون ، فهو تواجد في زمن وجد فيه رونالدينيو وكاكا مما جعله احتياطيا لهم ، وعند سؤاله عن موقفه من جلوسه احتياطيا في المنتخب قال : ( لي الشرف للجلوس احتياطيا في دكة البرازيل ) .

وبالمجمل خاض مع المنتخب  40 مباراة سجل خلالها ستة أهداف .

أبرز إنجازاته:

الدوري الفرنسي مع ليون سبع مرات .

الدوري البرازيلي مع فاسكو دي غاما مرتين .

كأس الليبرتادورس مع فاسكو دي غاما مرتين .

كأس السوبر الفرنسي مع ليون ثلاث مرات .

في نجومي المزيد من سير مشاهير كرة القدم، نقترح عليك مطالعة قصة حياة أدريانو ليتي روبيرو الإمبراطور بين المهاجمين في عالم كرة القدم .

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇