جورجي هاجي
رياضيون

جورجي هاجي – قصة حياة مارادونا البلقان والذي لعب لريال مدريد وبرشلونة

ولد أسطورة الكرة الرومانية جورجي هاجي في مدينة ساتشيلي الرومانية بتاريخ 5 فبراير 1965 ، ويعتبر لاعب خط الوسط المهاجم سابقاً أهم لاعب في تاريخ رومانيا ومن اهم لاعبي هذا المركز عبر التاريخ ، وهو يتميز بمهارات هائلة ورؤية رائعة للملعب لكن مزاجه متقلب ، وقد تمكن من تحقيق نتائج تاريخية لمنتخب بلاده لم يحققها أي لاعب غيره ، ليطلق عليه لقب ” مارادونا البلقان ” .

جورجي هاجي
جورجي هاجي

مسيرة جورجي هاجي الاحترافية :

بدأت مسيرة هاجي الاحترافية في عام 1982 مع نادي فارول كونستانتا الروماني ، وقد لعب رفقة الفريق لموسم واحد شارك خلاله في 18 مباراة وأحرز 7 أهداف ، وبعد موسم واحد انتقل ابن 18 عام الى نادي سبورتال ستيودنتسك ، ليلعب ضمن صفوفه بين عامي 1983 – 1987 ، مشاركاً في 107 مباريات سجل خلالهم 58 هدف .

انتقل نجم خط الوسط في عام 1987 الى كبير رومانيا نادي ستيوا بوخارست ، ليشارك ضمن صفوف الفريق حتى عام 1990 ، وقد لعب هاجي مع ناديه في 97 مباراة مسجلاً 76 هدف .

رحل نجم رومانيا الأول في عام 1990 باتجاه نادي ريال مدريد بعقد قيمته 4.3 مليون دولار ، ليقضي رفقته موسمين رائعين شارك خلالهما في 64 مباراة مسجلاً 16 هدف ، ليحقق الفريق بمساهمة منه ثلاثية محلية تاريخية .

انتقل هاجي في عام 1992 الى الدوري الإيطالي من بوابة نادي بريشيا ، وقد هبط الفريق في موسم هاجي الأول الى الدرجة الثانية ثمّ ساعده بالموسم التالي بالعودة للسيري A .

عاد ماردونا البلقان الى إسبانيا من بوابة الغريم التقليدي لناديه الاسباني السابق ، فقد انضم في عام 1994 لنادي برشلونة ، ليكون أحد اللاعبين القلائل الذين لعبوا لناديي ريال مدريد وبرشلونة ، وقد استمر اللاعب رفقة الفريق الكتالوني حتى عام 1996 مشاركاً في 36 مباراة أحرز خلالهم 7 أهداف .

اختتم هاجي مسيرته الكروية بأجمل طريقة ، وذلك بعد أن انتقل في عام 1996 لنادي غلطة سراي التركي والذي استمر في صفوفه حتى عام 2001 ، ليكون خلال هذه الفترة أهم لاعب بالفريق الذي ساعده بالسيطرة على البطولات المحلية بتلك الفترة ، وليفوز النادي تحت قيادته بلقب الاتحاد الأوروبي عام 2000 ولقب السوبر الأوروبي بنفس العام ، ليكونا اللقبان الوحيدان للكرة التركية على مستوى القارة الأوروبية .

مسيرة جورجي هاجي الدولية :

بدأت مسيرة هاجي رفقة منتخب بلاده وهو بالثامنة عشرة من عمره ، لتستمر مسيرته الدولية بين عامي 1983 – 2000 ، مشاركاً في 125 مباراة سجل خلالهم 35 هدف ، ليقود بلاده خلال هذه السنوات لتحقيق نتائج مميزة للغاية ، أهمها وصولهم للدور ربع النهائي من كأس العالم 1994 للمرة الوحيدة بتاريخ هذا البلد .

مسيرة جورجي هاجي التدريبية :

اتجه هاجي بعد اعتزاله مباشرة الى مجال التدريب ، فقد استلم دفة تدريب منتخب بلاده بين عام 2001 – 2003 ، كما درب بعد ذلك كل من اندية بورصا سبور التركي ثمّ غلطة سراي التركي ، بالإضافة لناديي بولتيهنيكا تيميسوارا وستيوا بوخارست الرومانيين ، ليعود في عام 2007 مرة أخرى لتدريب غلطة سراي التركي ، ولكن مسيرته التدريبية لم تكن بنفس النجاح الذي حققته مسيرته كلاعب .

إقرأ أيضاً : أولي جونار سولسكيار – قصة حياة أفضل لاعب احتياطي بتاريخ مانشستر يونايتد ومدربه الحالي

 

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *