بوبي تشارلتون - قصة حياة بوبي تشارلتون أسطورة مانشستر يونايتد في ملاعب كرة القدم
رياضيون

بوبي تشارلتون – قصة حياة بوبي تشارلتون أسطورة مانشستر يونايتد

بوبي تشارلتون – قصة حياة بوبي تشارلتون أسطورة مانشستر يونايتد في ملاعب كرة القدم

بوبي تشارلتون
أسطورة مانشستر يونايتد

روبرت تشارلتون الملقب ببوبي تشارلتون لاعب كرة قدم إنكليزي ، شغل مركز قلب الهجوم ، يعد من أساطير الكرة الإنكليزية والعالمية ، وأحد أفضل اللاعبين الذين أنجبتهم كرة القدم  .
ولد في الحادي عشر من تشرين الأول ( أكتوبر ) عام 1937 في مدينة أشينغتون التابعة لمدينة نورثمبرلاند الإنكليزية لعائلة رياضية فأخوه وأقربائه كانوا ينشطون في عديد الأندية الإنكليزية ، وأخوه لعب لنادي ليدز يونايتد .
في هذا الجو الرياضي نشأ بوبي تشارلتون ، وفي سن الخامسة عشر انضم إلى نادي مانشستر يونايتد بعد أن اكتشفه أحد كشافي النادي  .
تميز تشارلتون بسرعته وقدرته على المراوغة وتسجيل الأهداف ، وكان مهاجما من الطراز الرفيع ، ولاعبا لا يشق له غبار .
بعد أن اعتزل كرة القدم دخل عالم التدريب ، فدرب نادي بروستن نورث أند ، لكن هبوط النادي إلى الدرجة الثانية جعله يتخلى عن فكرة التدريب .
نال لقب السير من ملكة بريطانيا نظرا ﻹنجازاته وخدماته الجليلة التي قدمها للكرة الإنكليزية .
عين كسفيرا لنادي مانشستر يونايتد ، ويعد المستشار الأول للنادي في الشؤون الكروية .

مسيرته الكروية :

بوبي تشارلتون - قصة حياة بوبي تشارلتون أسطورة مانشستر يونايتد في ملاعب كرة القدم
بوبي تشارلتون – قصة حياة بوبي تشارلتون أسطورة مانشستر يونايتد في ملاعب كرة القدم

مسيرته مع نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي :

انضم السير بوبي تشارلتون إلى نادي مانشستر يونايتد في سن مبكرة ، ونظرا لموهبته حظي برعاية خاصة من المدرب السير  مات بازبي، وكان جزءا من فريق مانشستر الأسطوري والذي سيطر على إنكلترا ، وكان من المتوقع له السيطرة على أوربا ، لكن الفريق تعرض لكارثة في الثالث عشر من شباط (فبراير) عام 1958 ، فلقد سقطت الطائرة التي كانت تقل الفريق أثناء عودتها من مدينة ميونخ الألمانية بعد أن خاض الفريق مباراة في دوري أبطال أوربا ،  الأمر الذي أدى إلى وفاة معظم أفراد الفريق وكان السير بوبي تشارلتون والمدر السير مات بازبي من الناجين من هذه الواقعة الأليمة .
بعد أن فقد أصحابه قرر السير الابتعاد عن ميادين الكرة ، لكن مساعد المدرب نجح في إخراجه من أحزانه ، وأعاده ليقود النادي وينهض به من جديد .
وهذا ما حصل فبعد عشر سنوات حقق دوري الأبطال ، وكان قبلها العديد من الألقاب على المستوى المحلي ، فخط اسمه بحروف من ذهب كأسطورة من أساطير نادي مانشستر يونايتد .
واستمر رحلته مع النادي حتى عام 1973 خاض خلالها 606 مباريات سجل فيها 249 هدفا نصبته الهداف التاريخي للنادي حتى عام 2017 عندما تمكن واين روني من كسر رقمه بتسجيل الهدف 250 له .

مسيرته مع ناديي بريستون نورث أند الإنكليزي و وترفورد يونايتد الإيرلندي :

بعد مسيرته الناجحة مع اليونايتد انضم السير تشارلتون إلى نادي بريستون نورث أند عام 1974 وخاض معه موسما واحد كلاعبا  ومدربا خاض فيه 38 مباراة وسجل فيها 8 أهداف .
انتقل بعدها عام 1975 نحو نادي وترفورد يونايتد ولعب معه في ثلاثة مباريات وسجل فيها هدفا وحيدا ، ليعلن بعدها اعتزال اللعب .

مسيرته مع المنتخب الإنكليزي :

عرف السير بوبي تشارلتون مسيرة رائعة مع المنتخب الإنكليزي ، فكان له الفضل الكبير في تحقيق إنكلترا للقبها الوحيد في بطولات كأس العالم ، وظل الهداف التاريخي للمنتخب الإنكليزي برصيد 49 هدف سجلها في 106 مباريات حتى عام 2015 عندما حطم واين روني رقمه .

أبرز إنجازاته :

كأس العالم مع منتخب إنكلترا مرة واحدة .
جائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم مرة واحدة .
دوري أبطال أوربا مع نادي مانشستر يونايتد مرة واحدة .
الدوري الإنكليزي مع مانشستر يونايتد ثلاث مرات .
كأس الاتحاد الإنكليزي مع مانشستر يونايتد مرة واحدة .
كأس الدرع الخيرية مع مانشستر يونايتد أربع مرات  .

إقرأ في نجومي أيضاً: هوغو سانشيز – قصة حياة هوغو سانشيز الأسطورة المكسيكية

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇

شارك هذه الصفحة مع الأصدقاء 🤩👇

One comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *