رياضيون

المعز علي – قصة حياة هداف كأس آسيا 2019 والهداف التاريخي للبطولة خلال دورة واحدة

المعز علي
المعز علي

ولد اللاعب القطري المعز علي زين العابدين عبد الله في العاصمة السودانية الخرطوم بتاريخ 19 أغسطس 1996 ، ويلعب المعز علي ذو الأصول السودانية حالياً في مركز قلب الهجوم لنادي الدحيل القطري ، بالإضافة لمنتخب قطر الذي أحرز رفقته مؤخراً بطولة كأس آسيا 2019 والتي أقيمت في الإمارات العربية المتحدة ، علماً أن اللاعب دخل تاريخ هذه البطولة من أوسع أبوابه بتتويجه بلقب هداف البطولة برصيد 9 أهداف ، ليحطم بذلك رقم المهاجم الأسطوري لمنتخب إيران علي دائي الذي سجل 8 أهداف خلال بطولة واحدة كانت عام 1996 ، كما توج كذلك بلقب أفضل لاعب بالبطولة بالإضافة للقب الهداف .

وقد تمّ تلقيب اللاعب من البعض بلقب ” راشفورد العرب ” ، لأنه يتشابه بالمركز وبطريقة اللعب مع لاعب نادي مانشستر يونايتد والمنتخب الإنجليزي ” راشفورد ” .

المعز علي

المعز علي

مسيرة المعز علي الكروية :

بدأت مسيرة المعز علي في عالم كرة القدم منذ أن كان في السابعة من عمره عندما انضم لنادي مسيمير القطري ، ثمّ ما لبث أن انضم لأكاديمية أسباير القطرية المعروفة على مستوى العالم ، وأكمل مسيرة الشباب مع نادي لخويا القطري .

في عام 2015 وعند بلوغ المهاجم القطري عامه التاسع عشر ، انضم الى نادي لاسك لينتس النمساوي وشارك رفقته في 7 مباريات سجل خلالهم هدف وحيد ، كما شارك في نفس العام مع نادي باشينغ النمساوي في 4 مباريات أحرز خلالهم 5 أهداف .

مع حلول شهر يناير عام 2016 انتقل المهاجم الشاب لنادي كولتورال ليونيسا الإسباني ، وقد شارك رفقة الفريق في 10 مباريات أحرز خلالهم هدف وحيد ، ليكون أول لاعب قطري عبر التاريخ يحرز هدف في أحد دوريات اسبانيا .

إقرأ أيضاً:  داني كارفاخال – قصة حياة الظهير الأيمن لريال مدريد والمنتخب الاسباني

عاد النجم الشاب الى الدوري القطري في عام 2017 من بوابة ناديه السابق لخويا ، وقد شارك رفقة الفريق في 25 مباراة محرزاً 8 أهداف ، لينتقل في عام 2017 الى نادي الدحيل الذي ما زال ضمن صفوفه حتى الآن مشاركاً في 31 مباراة حتى يومنا هذا سجل خلالهم 10 أهداف .

مسيرة المعز علي الدولية :

شارك المعز مع المنتخبات العمرية القطرية ، وقد تمكن من الفوز مع منتخب قطر تحت 19 عام في بطولة آسيا لهذه الفئة العمرية في عام 2014 ، أما مباراته الدولية الأولى فقد كانت في شهر أغسطس 2016 ، وما زالت هذه المسيرة مستمرة حتى الآن شارك خلالها في 35 مباراة دولية محرزا 19 هدفاً ، وتبقى مشاركته الأخيرة مع قطر في كأس أسيا أفضل ما حققه في هذه المسيرة ، فقد توج المنتخب العنابي بأول لقب أسيوي له ، كما توج مهاجمه الشاب بلقب هداف البطولة بعدد أهداف تاريخي خلال بطولة واحدة بلغ 9 أهداف ، منها هدف قطر الأول في المباراة النهائية ضد اليابان والتي فازوا بها بنتيجة 3 – 1 ، كما أنه حقق سوبر هاترك ( 4 ) أهداف خلال 51 دقيقة فقط في مباراتهم ضد منتخب كوريا الشمالية ، ليكون ثاني أسرع لاعب في تاريخ البطولة يحقق سوبر هاترك ، بعد الإيراني علي دائي الذي أحرز سوبر هاترك في كأس أسيا عام 1996 خلال 23 دقيقة فقط ، وكان ذلك بمرمى منتخب كوريا الجنوبية .

إقرأ أيضاً : بيسنتي ليزارازو – قصة حياة الظهير الأيسر السابق للمنتخب الفرنسي ذو الأصول الباسكية

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇