إيريك كانتونا
رياضيون

إيريك كانتونا – قصة حياة لاعب القرن العشرين لنادي مانشستر يونايتد والملقب إيريك الملك

ولد اللاعب الفرنسي إيريك كانتونا في مدينة مارسيليا الفرنسية بتاريخ 24 مايو 1966 ، ويعتبر كانتونا من أهم المهاجمين في تسعينيات القرن الماضي ، حيث كان من اللاعبين الذين ساهموا بشكل كبير في سيطرة الشياطين الحمر على البطولات الانجليزية خلال الفترة التي قضاها مع الفريق ، وقد صوت له جمهور النادي ليكون لاعب القرن العشرين لنادي مانشستر يونايتد ، وما زال اللاعب الملقب ” إيريك الملك ” من أقرب اللاعبين الى قلب مشجعي النادي ، لكن النقطة السوداء في مسيرته الكروية هي شهرته بإثارته للمشاكل سواء مع الحكام أو اللاعبين أو حتى الجمهور ، فعلى سبيل المثال فقد هجم على أحد جماهير كريستال بالاس وركله بقدمه في احدى الحوادث الشهيرة له .

إيريك كانتونا
إيريك كانتونا

مسيرة إيريك كانتونا الاحترافية :

بدأت مسيرة كانتونا الاحترافية مع نادي أوكسير الفرنسي الذي لعب ضمن صفوفه بين عامي 1983 وحتى 1988 ، وقد شارك خلال هذه المدة في 82 مباراة وأحرز 23 هدفاً ، علماً أن النادي أعاره في عام 1985 لنادي مارتيغ وشارك كانتونا مع الفريق في 15 مباراة عاد بعدها ليكمل مسيرته مع نادي أوكسير .

انتقل كانتونا في عام 1988 الى نادي مرسيليا ، لكن اللاعب المشاكس طرد في إحدى المباريات وقام برمي قميصه على الأرض ، فعاقبه النادي بمنعه من اللعب لشهر كامل ، وكان رد كانتونا أن ظهر على التلفاز وشتم مدربه ، وعلى الرغم من اعتذاره لاحقاً لكنه حرم من اللعب مدة سنة كاملة ، وبعد ان اعاره النادي مرتين الأولى لنادي جيروندان بوردو والثانية لنادي مونبيليه ، فتشاجر في تلك الفترة مع أحد زملائه في فريق مونبيليه ، فطلب 6 لاعبين من ادارة النادي طرده .

وبعد عدة مشاكل مع رئيس نادي مرسيليا ، وضربه لأحد الحكام ثمّ شتمه لأعضاء اتحاد الكرة الفرنسية ، حرم كانتونا مدة شهرين من اللعب ، فما كانت ردة فعل اللاعب المزاجي إلا أن أعلن اعتزال كرة القدم بشكل نهائي في عام 1991 ، وبعد محاولات كثيرة من محبيه وعلى رأسهم ميشيل بلاتيني أقتنع كانتونا بالعودة عن قراره .

انضم كانتونا في عام 1992 الى نادي مانشستر يونايتد واستمر رفقته حتى عام 1997 ، مشاركاً في 143 مباراة أحرز خلالهم 64 هدفاً ، وقد كان كانتونا أهم نجوم الفريق في تلك الفترة فقاده لتحقيق 4 ألقاب دوري بالإضافة لبطولتي كأس انجلترا ، لكن المفاجأة جاءت في عام 1997 عندما قرر اعتزال كرة القدم بشكل مفاجئ .

مسيرة إيريك كانتونا الدولية :

شارك كانتونا بين عامي 1987 و1995 في 45 مباراة مع منتخب الديوك الفرنسية أحرز خلالهم 20 هدفاً دولياً .

حياة إيريك كانتونا بعد الاعتزال :

مارس كانتونا بعد اعتزاله لكرة القدم كرة القدم الشاطئية والتي مثل من خلالها المنتخب الفرنسي بالكثير من المناسبات ، ونجح رفقته بالفوز بكأس العالم الشاطئية عام 2005 ، كما أنه ركز نشاطه العملي على مهنة التمثيل فشارك بالعديد من الأفلام الفرنسية وبالإعلانات التلفزيونية كذلك .

كما أن كانتونا ترشح للانتخابات الرئاسية الفرنسية عام 2012 ، لكنه لم يحقق النتائج التي كان يأمل أن يصل اليها .

إقرأ أيضاً : علي كريمي – قصة حياة اللاعب الايراني السابق والملقب بالساحر المارادوني

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *