يوسف فوزي
فنانون

يوسف فوزي – قصة حياة “الأرستقراطي الصارم” يوسف فوزي

يوسف فوزي – قصة حياة “الأرستقراطي الصارم” يوسف فوزي

ملامحه الصارمة كانت كفيلة بأن تنقل لك حواره دون أن يتفوه بكلمة واحدة، ولذلك بدأ الفنان المصري يوسف فوزي مسيرته الفنية بأدوار الشاب الأجنبي القوي أو الرجل الأرستقراطي الصارم أو ضابط الشرطة الحازم، ولكنه سريعًا ما تمرد على هذه الأنماط وقدم الكثير من الشخصيات المتنوعة التي أثبتت تفرد موهبته.

ولد يوسف فوزي في محافظة القاهرة يوم 8 شباط/ فبراير العام 1945 والده مصري الجنسية أما والدته فكانت بريطانية، تلقى تعليمه الأوليّ في مدرسة الجلاء وكان من زملائه الفنانان حسين فهمي وشقيقه مصطفى فهمي والمخرجان علي بدرخان وأحمد يحيى، ثم التحق بكلية التجارة في جامعة القاهرة.

كان والده يعمل مهندسًا للصوت في استوديو مصر خلال فترة الأربعينات، أما والدته فكانت إحدى خريجات معهد “رادا” الإنجليزي للتمثيل وحصلت على لقب ملكة جمال مصر العام 1936 واختيرت كأول وجه يظهر ضمن افتتاحية شاشة التلفزيون الملون في البلاد، وكانت هذه النشأة من أقوى عوامل اتجاهه للفن في وقت لاحق.

واصل يوسف فوزي دراساته في بريطانيا وقدم خلال تلك الفترة فيلمًا إيطاليًّا بعنوان Sinbad and the Caliph of Baghdad ثم عاد إلى مصر بعد نحو خمس سنوات، واحترف التمثيل منذ مطلع الثمانينات وقدم الكثير من الأدوار المساعدة في السينما منها “وحوش الميناء” و”اللعبة القذرة” و”رجل في سجن النساء” و”عنتر شايل سيفه” و”الغول” و”فتوة الناس الغلابة” و”حتى لا يطير الدخان” و”صديقي الوفي”.

يوسف فوزي
يوسف فوزي

ومع منتصف الثمانينات اتسعت مساحة أدواره تدريجيًّا في “النمر الأسود” و”بيت القاصرات” و”أنا اللي قتلت الحنش” و”الموظفون في الأرض” و”المدبح” و”المخطوفة” و”ليلة القبض على بكيزة وزغلول” و”المغتصبون” و”الظالم والمظلوم”.

برز يوسف فوزي في فترة التسعينات والألفية الثانية بالكثير من الأفلام البارزة، مثل: “حنفي الأبهة” و”شبكة الموت” و”بلاغ للرأي العام” و”الراقصة والسياسي” و”عصر القوة” و”مهمة في تل أبيب” و”الهروب” و”اغتيال” و”أيام السادات” و”حليم”.

شارك الفنان المصري بعض نجوم الشباب أفلامهم، مثل: “حبك نار” مع مصطفى قمر و”ميدو مشاكل” مع أحمد حلمي و”رحلة حب” مع محمد فؤاد و”ظرف طارق” مع نور و”كود 36″ مع مصطفى شعبان و”الشبح” مع أحمد عز و”بلبل حيران” مع زينة و”غش الزوجية” مع إيمي سمير غانم.

اتجه يوسف فوزي إلى الدراما المصرية وشارك في الكثير من الأعمال المميزة، مثل: “هوانم جاردن سيتي” و”وجه القمر” و”أوبرا عايدة” و”حارة الطبلاوي” و”البر الغربي” و”فارس بلا جواد” و”الأصدقاء” و”العمة نور” و”الملك فاروق” و”لحظات حرجة” و”حكايات بنعيشها: مجنون ليلى” و”أهل كايرو” و”آدم وجميلة” و”سرايا عابدين” و”أرض النعام” و”ولي العهد”.

وأخيرًا أعلن الفنان المصري اعتزال التمثيل نهائيًّا، بعد إصابته بالشلل الرعاش الذي سيمنعه من مزاولة المهنة كما يريد، وللمصادفة أنه جسَّد من قبل شخصية طبيب يُصاب بالمرض ذاته ضمن أحداث مسلسل “أوبرا عايدة” مع حنان ترك ويحيى الفخراني.

One comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *