ياسر العظمة
فنانون

ياسر العظمة – قصة حياة ياسر العظمة صاحب سلسلة مرايا الشهيرة

ياسر العظمة – قصة حياة ياسر العظمة صاحب سلسلة مرايا الشهيرة

ياسر العظمة فنان كوميدي سوري مشهور، يعد من أساطير الكوميديا السوريا، اشتهر بسلسلة مسلسل مرايا، والذي قام بتكريس معظم حياته الفنية له، كانت اللوحات الناقدة الساخرة التي يقدمها في هذا المسلسل محط إعجاب عشاقه، وتميز مشروعه مرايا بنفسه الطويل حيث استمر لمدة ثلاثة عقود .

ولد في السادس عشر من أيار ( مايو ) عام 1942 ميلادي في العاصمة السورية، لعائلة العظمة العائلة الدمشقية الشهيرة، وفي شوارع وأزقة دمشق نشأ ياسر العظمة، بعد ذلك دخل المدرسة الابتدائية، وفي العام 1960 نال الشهادة الثانوية ليلتحق بكلية الحقوق في دمشق ويتخرج منها، وفي أثناء دراسته الجامعية بدأت مواهبه الفنية بالظهور، فكان يقف على خشبة المسرح الجامعي ويقوم بعدد من الأدوار التي كانت تنال إعجاب زملائه .

يعد من أبرز فناني الجيل الذهبي للدراما السورية، والذين وضعوا الأسس والقواعد الأساسية التي بنيت عليها الدراما السورية الحديثة، حيث شارك في عدد من الأعمال التلفزيونية الموغلة في القدم كبرنامج أبجد هوز، وهو البرنامج كان يبثه التلفزيون السوري لتصحيح اللغة العربية.

ياسر العظمة
ياسر العظمة

بعد ذلك ارتاد المسرح، وبدأ يشارك في مسرحيات دريد لحام الشهيرة ، كمسرحية غربة، ومسرحية ضيعة تشرين، كما شارك في عدد من الأعمال المسرحية الأخرى مثل طرطوف، التنين ، الخاطبة، وشيخ المنافقين .

في بداية الثمانينات من القرن الماضي قرر عمل مشروع كوميدي طويل المدى، وقام بتكريس حياته الفنية كلها لهذا العمل، وكان العمل هو مسلسل مرايا، وتم عرض الجزء الأول منه في العام 1982، ويدور العمل حول عدد من اللوحات القصيرة، الساخرة، الناقدة والتي كان الفنان ياسر العظمة يلعب دور البطولة، وكان يستوحي لوحاته من واقع الحياة السورية، ولقد قام بكتابة عدد من لوحات هذا العمل الضخم بنفسه، كما قام كتاب آخرون بكتابة اللوحات الأخرى، وشارك في هذا العمل على مدار سنواته الطويلة نخبة من أبرز فناني الدراما السورية، كما كان هذا العمل فرصة للوجوه الجديدة للولوج إلى عالم التمثيل.

على الرغم من تغيير الذي حصل على اسم المسلسل مع مطلع القرن الحالي حيث أصبح يطلق عليه حكايا المرايا وحديث المرايا وغيرها من الأسماء المرادفة إلا أن العمل حافظ على جوهره الأساسي .

نال ياسر العظمة عدد من الجوائز عن مسلسله مرايا، ومن أبرز تلك الجوائز ثلاث جوائز ذهبية من مهرجان القاهرة، كما حصل على عدد من الجوائز التقديرية من تقديم نقابة الفنانين السوريين، كما نال تكريما من مهرجان أبها للكوميديا الدولي في نسخته الأولى.

وكان لياسر العظمة تجربة سينمائية قديمة في فيلم بعنوان الرجل الأخير .

والآن يمضي ياسر العظمة حياته في عاصمة الياسمين دمشق، بعد أن ترك في الدراما السورية إرثا كبيرا من الكوميديا، ولا تزال حلقات هذا المسلسل محفورة في أذهان كل من تابعه في فترة الثمانينات والتسعينات .

أبرز أعماله :

مرايا 82 – 84- 86- 88- 91 -95-96 – 97- 98- 99 -2000- 2003- 2006- 2011- 2013 .

حكايا المرايا .

حديث المرايا .

عشنا وشفنا .

رحلة المشتاق.

عودة القدس.

الحب والشتاء.

بصمات على جدار الزمن .

أبو الخيل.

حرب السنوات الأربع .

إقرأ في نجومي أيضاً: عصام عبه جي – قصة حياة الفنان المميز بصوته الشامي الأصيل

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *