وائل نور
فنانون

وائل نور – قصة حياة وائل نور الولد الشقي في السينما

وائل نور – قصة حياة وائل نور الولد الشقي في السينما

برع الفنان المصري الراحل وائل نور في دور الولد الشقي، بسبب ما تمتع به من خفة الظل والتلقائية الشديدة، ولذلك كسب جماهيرية عريضة لاسيما على شاشة التلفزيون عبر الكثير من المسلسلات التي تُصنف ضمن أبرز ما قدمته الدراما المصرية والعربية، كما أطلق عليه الفنان الراحل فريد شوقي لقب “المشخصاتي” لقدرته على تقديم مختلف الأدوار.

اسمه كاملًا وائل محمد صلاح الدين مرسي، ولد يوم 24 نيسان/ أبريل العام 1961، حاصل على دبلوم معهد السكرتارية ثم التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية، قدمه للمرة الأولى المخرج أحمد فؤاد في الكثير من الأعمال التلفزيونية والسينمائية.

وكان أول أعماله على الشاشة فيلم “اللعبة القذرة” مع عبد الله محمود، وتوالت أعماله مثل: “الاحتياط واجب” مع أحمد زكي و”بيت القاصرات” مع سماح أنور و”الموظفون في الأرض” مع شويكار و”الأوباش” مع يحيى الفخراني.

وائل نور
وائل نور

ومن أشهر أفلامه التي قدمها “البيه البواب” مع فؤاد المهندس و”الجبلاوي” مع كمال الشناوي و”الحب في طابا” مع هشام عبد الحميد و”تووت تووت” مع نبيلة عبيد وأخيرًا “الليلة الكبيرة” مع أحمد رزق.

تألق وائل نور على الشاشة الصغيرة بالكثير من الأعمال التلفزيونية المميزة، والتي كان لها نصيب الأسد من مشواره الفني، وبدأها بـ”أجمل الزهور” مع نجوى إبراهيم ثم “رحلة السيد أبو العلا البشري” مع محمود مرسي و”عصفور النار” مع فردوس عبد الحميد.

ومن أشهر المسلسلات التي قدمها “صابر يا عم صابر” مع فريد شوقي و”البخيل وأنا” مع كريمة مختار و”ذئاب الجبل” مع شريف منير و”المال والبنون ج2″ مع أحمد عبد العزيز و”ترويض الشرسة” مع آثار الحكيم و”يوم عسل يوم بصل” مع ممدوح وافي و”شباب رايق جدًا” مع مدحت صالح و”أوراق مصرية” مع صلاح السعدني و”المصراوية” مع هشام سليم.

وعلى خشبة المسرح شارك في “الغابة المسحورة” و”كوتش” و”هلاهوطة بركوتة” “المدرسين والدروس الخصوصية” و”أنا والبنت حبيبتي” و”الواد ويكا بتاع أمريكا” و”قصة الحي الغربي” و”الجنزير” و”تتجوزيني يا عسل” و”عائلة عصرية جدًا” و”مراتي تقريبًا” و”عالم بط بط بط” والواد شطارة” و”الموقف خطير جدًا”.

تزوج وائل نور أكثر من مرة، كانت أشهرها في بداية حياته من الفنانة أميرة العايدي، وأنجب منها طفلين ثم انفصلا بعد نحو ستة أعوام، كما تزوج من السيدة غادة محمد أبو نوح العام 2010 وأنجب منها ثلاثة آخرين.

قدم آخر أدواره في فيلم “الليلة الكبيرة”، وقال عنه “أشعر وكأنها المرة الأولى التي أقف فيها أمام الكاميرا”، لابتعاده فترة طويلة عن السينما.

رحل وائل نور يوم 2 أيار/ مايو العام 2016 داخل شقته في محافظة الإسكندرية، إثر إصابته بجلطة في القلب عن عمر يناهز 55 عامًا، بعد إنهاء تصوير مشاهده في مسلسل “شقة فيصل”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *