فنانون

هدى سلطان – قصة حياة هدى سلطان تمرّدت لتدخل الفن وتزوجت 5 رجال

هدى سلطان

هدى سلطان – قصة حياة هدى سلطان تمرّدت لتدخل الفن وتزوجت 5 رجال

تفوقها السينمائي لا يضاهيه شيءُ سوى روعة صوتها وحضورها الطاغي على شاشة السينما، ولذلك ليس من الغريب أن هدى سلطان كانت نجمة من نجمات الصف الأول حتى ولو لم تشدو بأيّة أغنية طوال سياق الفيلم، ولعل السبب أيضًا أنها شقيقة الفنان المبدع المختلف دائمًا محمد فوزي، الذي جمع بين الغناء والتلحين والإنتاج، وتميز أداؤه بالكوميديا والدراما في قالب واحد.

ولدت هدى في إحدى القرى القريبة من طنطا في محافظة الغربية، يوم 15 آب/أغسطس العام 1925، عشقت الفن منذ طفولتها ولكنها لم تأخذ أيّة خطوة؛ لزواجها من أحد معارف أسرتها وإنجابها ابنتها الأولى “نبيلة”.

وحينما انتقلت إلى القاهرة مع زوجها عاودها الحنين إلى الفن فأصرّت على احتراف التمثيل، ولكنها واجهت عوائق عدة لاسيما من قِبل أسرتها بينما قرَّر زوجها الانفصال عنها.

شقيقها فوزي لم يقتنع بقرارها في البداية ولكنه سريعًا ما وافق على دخولها الساحة الفنية بل ومهّد لها الطريق وأنتج لها فيلمًا كما اعتُمدت في الإذاعة المصرية، حتى جاء العام 1950 بولادة سينمائية لها من خلال فيلم “ست الحسن” مع كمال الشناوي.

تميز أداء سلطان بالتنوع؛ إذ قدمت دور الفتاة الطيبة والمرأة اللعوب والراقصة المتمردة، ومن أشهر أعمالها تلك التي قدمتها مع زوجها آنذاك الفنان فريد شوقي مثل “الأسطى حسن” و”جعلوني مجرمًا” و”رصيف نمرة 5″ و”حميدو” و”أبوالدهب” و”المحتال” و”بورسعيد”، بالإضافة إلى “حدث ذات ليلة” مع كمال الشناوي و”الشيخ حسن” مع حسين صدقي و”سر امرأة” مع عماد حمدي و”السيرك” مع حسن يوسف و”شيء في صدري” مع رشدي أباظة، وكان آخر أدوارها على الشاشة الفضية بعد عشرين عامًا من انقطاعها عن السينما هو “نظرة عين” مع منى زكي.

أما عن أعمالها على الشاشة الصغيرة فقد حظيت بنجاح كبير ومنها “أرابيسك” مع صلاح السعدني و”ثلاثية” نجيب محفوظ مع محمود مرسي و”زيزينيا” مع يحيى الفخراني و”الوتد” مع يوسف شعبان، كما قدمت على خشبة المسرح “وداد الغازية” و”الحرافيش” و”بمبة كشر” و”سيد درويش”.

وبعد طلاقها من زوجها الأول تزوجت المنتج السينمائي فؤاد الجزايرلي، الذي انفصلت عنه أيضًا، بعدها ارتبطت بفؤاد الأطرش، شقيق الفنان السوري فريد الأطرش ، ثم تزوجت الفنان فريد شوقي وعاشا معًا نحو 15 عامًا وأنجبت منها ابنتين هما “ناهد” و”مها”، وأخيرًا ارتبطت بالمخرج المسرحي حسن عبدالسلام ولم تستمر الزيجة كثيرًا.

حصلت الفنانة الراحلة على الكثير من التكريم مثل تكريمها في مهرجانات “السينما الروائية” العام 1998 و”الموسيقى العربية” و”القاهرة للإذاعة والتلفزيون” عن دورها في مسلسل “الوتد”.

وفي 5 حزيران/يونيو العام 2006 توفيت هدى سلطان عن عُمر يناهز 81 عامًا إثر صراع مع مرض سرطان الرئة.

السابق
نور الهدى – قصة حياة نور الهدى صاحبة الصوت العذب والوجه البريء
التالي
هنري بركات – قصة حياة هنري بركات شيخ المخرجين العرب