فنانون

مينا بولس – قصة حياة الإعلامي والممثل الكوميدي المصري الشاب

مينا بولس

ولد الممثل والإعلامي المصري الشاب مينا بولس جرجس جاد الله في مدينة ستة أكتوبر بمحافظة الجيزة المصرية بتاريخ 31 أغسطس/ آب 1996، وقد بدأت شهرته من خلال تقليد الشخصيات الفنية المشهور، ثمّ شق طريقه الفني من الإعلانات الى الإعلام ليصل بعدها الى خشبة المسرح وعالم السينما والتلفزيون.

انطلاقة مينا بولس :

بعد أن ترعرع في مدينة ستة أكتوبر ودرس في مدارسها الأولى والمتوسطة حصل على الثانوية العامة، ليلتحق بعد ذلك بقسم الإعلام في كلية الآداب، ونال منها شهادة البكالوريوس.

مينا بولس

مينا بولس

جاءت انطلاقة الفنان الشاب الفنية من التقليد، حيث اشتهر بتميزه في تقليد مشاهير عالم الفن، ولكن بعد أن تخرج من كلية الإعلام اتجه للعمل الصحفي، بداية من جريدة المستقبل المصرية، ثمّ تنقّل بين مجموعة من الصحف ومنها جريدة الجمهورية، ثمّ انتقل لصحيفة اليوم السابع وبعدها جريدة الأهرام، بالإضافة الى نشره مقالات صحفية بموقع صدى البلد، ليتطور عمله منذ عام 2016 عندما بات مراسلاً لبعض القنوات الفضائية.

مسيرة مينا بولس الفنية:

على الرغم من أن بدايته العملية كانت بعيداً عن التمثيل، إلا أن شغفه بالتمثيل ظل مسيطراً عليه منذ سنوات الطفولة، وهذا ما دفعه لتقليد الفنانين.

شكّل المسلسل الكوميدي المصري “اللهم إني صائم” والذي عرض في عام 2017، انطلاقة مينا بولس في عالم التمثيل، وفي نفس العام شارك بعدد من الأعمال على شبكة المسرح، أظهر من خلالها موهبته الفنية وبالخصوص في الأعمال الكوميدية.

إقرأ أيضاً:  فهد بلان – قصة حياة المطرب صاحب الحنجرة الجبلية الذي تزوج من أشهر الفنانات العرب

كان لمشاركته بأحد الإعلانات التجارية الخاصة بشركة كوكا كولا، والذي خصص لنهائيات كأس العالم روسيا 2018 دور مهم في ازدياد شهرته بالشارع المصري.

أما انطلاقته السينمائية فقد جاءت من خلال فيلم قصير عنوانه “كنوز الماضي” الذي نال فيه جائزة أفضل أداء تمثيلي، ليأتي بعد ذلك عام 2020 الذي شكّل نقطة التحول الرئيسية في مسيرته الفنية كممثل، فشارك بداية ببطولة فيلم الرعب القصير “سر الكتاب 18” للمخرج بلال العربي، وقد جسد فيه شخصية المحامي أحمد، ثمّ شارك مينا بولس بالمسلسل الرمضاني الكوميدي “قمر آخر الليل” الذي أضاف الكثير لمسيرته الفنية التي ما زالت في بداياتها، بالإضافة لمشاركته في مسلسل “عفريت نص الليل”.

أكد الفنان الشاب بأن دخوله لعالم الفن كان بسبب موهبته، وأنه لم يتلقى أي مساعدة من أجل دخول هذا العالم، كما أضاف أنه ما زال في بداياته وأنه يطور نفسه بنفسه، علماً أن منظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان في استراليا قد قامت بتكريم مينا بولس في عام 2018.

إقرأ أيضاً: عفاف شعيب – قصة حياة الفنانة المصرية وما هو المسلسل الذي أجبرت عليه

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇