محمود حميدة
فنانون

محمود حميدة – قصة حياة محمود حميدة صاحب أروع الأدوار

محمود حميدة – قصة حياة محمود حميدة صاحب أروع الأدوار في السينما

مع مطلع التسعينات بزغ نجم الفنان المصري محمود حميدة بقوة فتألق بأروع الأدوار على شاشة السينما وشارك نجمات مصر آنذاك الكثير من الأفلام المميزة؛ إذ لم يكن من الصعب عليه إقناع كبار مخرجي عصره بموهبته الكبيرة مثل عاطف الطيب ويوسف شاهين وسمير سيف وعادل الأعصر وعلي بدرخان وخيري بشارة.

ولد محمود حميدة في محافظة القاهرة يوم 7 كانون الأول/ ديسمبر العام 1953، درس في كلية التجارة وتخرج العام 1981، ومارس الأعمال الحرة لفترة قصيرة ثم تفرغ للفن، الذي لم يكن جديدًا عليه بل احترفه منذ الصغر في فرق التمثيل المدرسية وحتى قبل التخرج.

وكان أول أدواره على شاشة التلفزيون في مسلسل “أحمد بن ماجد” مع سهير البابلي العام 1980، كما شارك في فيلم “الأوباش” مع يحيى الفخراني، ولكن الانطلاقة الحقيقية له جاءت العام 1986 من خلال بطولة مسلسل “حارة الشرفاء” مع أحمد عبد العزيز.

أما في السينما فنجح محمود حميدة في لفت الأنظار إليه بمشاركته في “الإمبراطور” مع أحمد زكي، وتوالت عليه الأدوار المميزة مثل: “شمس الزناتي” مع عادل إمام و”عصر القوة” مع نادية الجندي و”المساطيل” مع ليلى علوي و”كيد العوالم” مع جالا فهمي و”سمارة الأمير” مع نبيلة عبيد و”إنذار بالطاعة” مع أشرف عبد الباقي و”صراع الزوجات” مع دلال عبد العزيز و”ديسكو ديسكو” مع نجلاء فتحي و”بوابة إبليس” مع مديحة كامل و”دانتيلا” مع يسرا و”الرجل الثالث” مع أحمد زكي و”حرب الفراولة” مع سامي العدل و”بحب السيما” مع عايدة عبد العزيز.

أقنعت موهبة الفنان المصري المخرج العالمي يوسف شاهين لإسناد البطولة له في أكثر من عمل مثل: “المهاجر” مع خالد النبوي و”المصير” مع نور الشريف و”إسكندرية نيويورك” مع هالة صدقي.

محمود حميدة
محمود حميدة

لم يبخل محمود حميدة على الكثير من النجوم الشباب مشاركتهم أفلامهم بأدوار ثانية، مثل حنان ترك في “الآخر” وهند صبري في “ملك وكتابة” وأحمد حلمي في “آسف على الإزعاج” ومنى زكي في “إحكي يا شهرزاد” وهيفاء وهبي في “دكان شحاتة” وأحمد الفيشاوي في “تلك الأيام”.

وفي الدراما قدم “الوسية” و”الأب الروحي” و”أغنية على جسر الأمل” و”أبيض وأسود” و”خمسة خمسة” و”الأزهر الشريف منارة الإسلام” و”ولكنه الحب” و”الخروج من الدائرة”، وشارك في الكثير من المسلسلات الإذاعية مثل “الكنز” و”سجن الزوجية” و”أيام الحب والجنون”.

حصد خلال مشواره المميز الكثير من الجوائز، منها جائزة البطولة من مهرجان الفيلم السنوي عن فيلم “الباشا“، وجائزة أحسن ممثل من الجمعية المصرية لفن السينما عن “الرجل الثالث”، وجائزة التمثيل من المهرجان القومي للسينما المصرية عن “عفاريت الأسفلت”، وجائزة الإنتاج من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن “جنة الشياطين”، وجائزة الإنتاج والتمثيل من المهرجان القومي السادس للسينما المصرية عن الفيلم ذاته، وجائزة أحسن ممثل من جمعية فن السينما “جوائز أوسكار السينما المصرية” عن “إسكندرية نيويورك”، وجائزة من المهرجان القومي للسينما المصرية عن “بحب السينما”.

خاض محمود حميدة تجربة الإنتاج السينمائي العام 1990 بتأسيسه شركة “البطريق للإنتاج الفني والخدمات السينمائية” وقدم من خلالها الكثير من الأعمال مثل فيلم “جنة الشياطين”، كما دشّن العام 1996 مركزًا تدريبيًّا تحت اسم “ستوديو الممثل” لتأهيل المواهب الفنية الشابة، كما أصدر العام 1997 أول مطبوعة عربية متخصصة في صناعة السينما في الشرق الأوسط وهي مجلة “الفن السابع”.

One comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *