محمد عوض
فنانون

محمد عوض – قصة حياة محمد عوض نجم الكوميديا الذي سار على خطى الريحاني

محمد عوض – قصة حياة محمد عوض نجم الكوميديا الذي سار على خطى الريحاني

اتّبع الفنان الراحل محمد عوض مدرسة نجم الكوميديا نجيب الريحاني التي تخرج فيها قبل شهرته بأعوام طويلة، وظلّت أصولها في ذاكرته طوال مشواره الفني الذي أنتج الكثير من الأعمال الناجحة.

ولد محمد محمد عوض يوسف في 12 حزيران/يونيو العام 1932 في حي العباسية، وبعد حصوله على ليسانس الآداب من جامعة عين شمس العام 1957 درس في المعهد العالي للفنون المسرحية وحصل على الدبلوم العام 1962، بزغت موهبته الفنية منذ الصغر ولكنه شارك في فريق التمثيل الخاص بالجامعة وأدى بعض أدوار الريحاني المسرحية.

وبعد ذلك التحق محمد عوض بفرقة التلفزيون المسرحية وبدأت شهرته من “جولفدان هانم”، ثم بدأت رحلته الطويلة مع السينما بالأدوار الثانوية مثل “امرأة على الهامش” مع هند رستم و”شباب طائش” مع محرم فؤاد، ثم اشتهر بالثنائيات الفنية مثل الذي كوّنه مع حسن يوسف وأحمد رمزي، ومن تلك الأفلام “آخر شقاوة” مع زيزي البدراوي و”آخر جنان” مع عماد حمدي و”مطلوب أرملة” مع نادية لطفي و”الحب سنة 70″ مع نيللي و”أصعب جواز” مع ميرفت أمين و”أخي وصديقي سأقتلك” مع مشيرة إسماعيل.

ومن أشهر أفلامه الكوميدية “أكاذيب حواء” مع سميرة أحمد و”غرام في الطريق الزراعي” مع شويكار و”مدرسة المشاغبين” مع نور الشريف و”احترسي من الرجال يا ماما” مع ماجدة الخطيب و”أخواته البنات” مع ناهد شريف، كما قدم للتلفزيون مسلسلات كثيرة منها “البراري والحامول” مع إلهام شاهين و”برج الحظ” مع صفاء أبوالسعود و”ناس ولاد ناس” مع نادية لطفي و”أهلًا يا جدو العزيز” مع صلاح السعدني و”حدث في بيت القاضي” مع شكري سرحان، ومن مسرحياته “كنت فين يا علي” مع بوسي و”مراتي تقريبًا” مع وائل نور.

محمد عوض
محمد عوض

أنجب الفنان الراحل ثلاثة أبناء هم “عادل” و”عاطف” و”علاء”، واستطاع الأول أن يكون مخرجًا متميزًا، بينما نجح الثاني في مجال الاستعراض، أما الأخير فلم يكن حظه موفقًا؛ فقد شارك تمثيلًا في أفلام قليلة مثل “مستر كاراتيه” مع أحمد زكي، و”المولد” مع عادل إمام، ولكنه تورط في قضية آداب العام 1995 وحُكم عليه بالسجن ثلاثة أعوام.

وفي مطلع الثمانينات شهدت مسيرته الفنية تراجعًا ملحوظًا لاسيما بعد الاستعانة بممثلين جُدد مثل عادل إمام و سعيد صالح وغيرهما، كما فشلت فرقته المسرحية التي كوّنها وتوالت خسائره، ما أدى إلى اكتئابه وتدهور حالته الصحية، ومع حلول  فترة التسعينات قدم فيلمين ومسرحية واحدة فقط، وأخيرًا سقط الفنان المصري محمد عوض صريع مرض السرطان ورحل في 27 شباط/فبراير العام 1997، بعد معاناة استمرت نحو سبع سنوات.

Save

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *