فنانون

عقيلة راتب – قصة حياة عقيلة راتب واحدة من أمهات السينما المصرية

عقيلة راتب - قصة حياة عقيلة راتب واحدة من أمهات السينما المصرية

عقيلة راتب – قصة حياة عقيلة راتب واحدة من أمهات السينما المصرية

نجحت الفنانة المصرية الراحلة عقيلة راتب في الانضمام إلى قائمة أمهات السينما المصرية عن جدارة، ورغم أنها بدأت مسيرتها الفنية مبكرًا وقدمت الكثير من الأدوار المختلفة مثل الفتاة الأرستقراطية الجميلة والفلاحة الساذجة، إلا أن أدوار الأم غلبت على تاريخها السينمائي، وأصبحت في مصاف أمهات السينما المصرية الخالدات مثل أمينة رزق وعلوية جميل وعزيزة حلمي.

ولدت عقيلة راتب، واسمها الحقيقي كاملة محمد شاكر في حيّ الجمالية الشعبي في محافظة القاهرة في 22 آذار/مارس العام 1916، وكان والدها رئيس قسم الترجمة في وزارة الخارجية, والتحقت بمدرسة التوفيقية الابتدائية، وخلال الدراسة نما حبها للتمثيل وجسَّدت أحد الأدوار على مسرح المدرسة فعاقبها والدها بشدة.

إقرأ أيضاً:  إيما تومسون - قصة حياة الممثلة الإنكليزية Emma Thompson
عقيلة راتب - قصة حياة عقيلة راتب واحدة من أمهات السينما المصرية
عقيلة راتب – قصة حياة عقيلة راتب واحدة من أمهات السينما المصرية

انتقلت بعد ذلك لتسكن مع عمّتها وهي التي أقنعتها باحتراف الفن من خلال فرقة زكي عكاشة المسرحية، ولذلك اضطرت إلى تغيير اسمها حتى لا تعلم أسرتها، فاختارت اسم “عقيلة راتب” وقدمت الكثير من الأدوار والمونولوجات لأنها كانت تمتلك صوتًا جميلًا.

ابتعدت الفنانة الراحلة عن التمثيل لبعض الوقت للوقوف بجانب والدها، الذي أصيب بالشلل بعدما اكتشف سرها، وسرعان ما عادت للفن مجددًا مع فرقة علي الكسار وحققت من خلالها انتشارًا كبيرًا.

نجاح عقيلة راتب المسرحي ساعدها على دخول السينما العام 1936 بفيلم “اليد السوداء”، ثم قدمت “قلب المرأة” و”ألف ليلة وليلة” و”الفرسان الثلاثة” و”سيف الجلاد”.

اشتهرت الفنانة المصرية بتجسيد أنماط مختلفة من شخصية الأم، مثل الأم الصارمة في “السراب” مع نور الشريف و”لا تطفئ الشمس” مع ليلى طاهر، والأم الحنون في “أيام وليالي” مع عبد الحليم حافظ و”غريبة” مع نجاة الصغيرة، والأم الطامعة في “زقاق المدق” مع حسن يوسف.

إقرأ أيضاً:  رون هاورد - قصة حياة الممثل الأمريكي Ron Howard

كما جسدت دور الأم بأسلوب كوميدي في “أكاذيب حواء” مع سميرة أحمد و”ليلة الزفاف” مع سعاد حسني و”عائلة زيزي” مع الطفلة إكرام عزو و”احترسي من الرجال يا ماما” مع محمد عوض و”البعض يذهب للمأذون مرتين” مع عادل إمام.

ومن أشهر أدوارها الأخرى على الشاشة الفضية “السوق السوداء” مع عماد حمدي و”طلاق سعاد هانم” مع أنور وجدي و”خلود” مع كمال الشناوي و”عيون سهرانة” مع شادية و”حب ودموع” مع أحمد رمزي و”القاهرة 30″ مع أحمد مظهر و”احنا بتوع الأتوبيس” مع عبد المنعم مدبولي و”إسكندرية ليه” مع محسن محيي الدين.

حصدت خلال مشوارها الفني مجموعة من الأوسمة، مثل جائزة أحسن ممثلة عن دورها في فيلم “لا تطفئ الشمس” مع فاتن حمامة، وجائزة الدولة في المسرح عن دورها في مسرحية “حلمك يا شيخ علام” مع أمين الهنيدي، وجائزة الجدارة العام 1978، ووسام الدولة في العام ذاته.

إقرأ أيضاً:  الأميرة الصغيرة – قصة حياة الفنانة اللبنانية الراحلة إلهام فهد

تزوجت عقيلة راتب من زميلها المطرب حامد مرسي، وأنجبت منه ابنتها “أميمة”، وقد أصيبت بمرض في العين وبعد إجرائها جراحة خطرة فقدت البصر، ورغم ذلك أصرت على استكمال مشوارها وهي مريضة، ولكنها لم تصمد كثيرًا وانقطعت عن الفن حتى رحيلها في 22 آب/فبراير العام 1999.

السابق
منير مراد – قصة حياة منير مراد الملحن صاحب الثورة الموسيقية
التالي
نجاح سلام – قصة حياة نجاح سلام الفنانة اللبنانية التي غنت للكبار

اترك تعليقاً