Press "Enter" to skip to content

عبد الله غيث – قصة حياة عبد الله غيث بطل الرسالة الذي تعلم منه أنطوني كوين

عبد الله غيث – قصة حياة عبد الله غيث بطل الرسالة الذي تعلم منه أنطوني كوين

اتسم أداء عبد الله غيث بالعالمية ولكنه لم يتجه إليها رغم ذلك؛ لأنه حرص أشد الحرص على الموضوعات المحلية التي تعني المشاهد المصري والعربي، ولذلك كان اختيار المخرج الراحل مصطفى العقاد موفقًا حينما أسند إليه دور البطولة في فيلمه الشهير “الرسالة” بالنسخة العربية، في مواجهة النجم العالمي أنطوني كوين في النسخة الإنجليزية، الذي أشاد بأداء غيث ورغب في التعلم منه.

ولد عبد الله غيث في 28 كانون الثاني/يناير العام 1930، في محافظة الشرقية، وكانت عائلته ميسورة الحال سافر والده إلى لندن للدراسة وعاد بعد عامين وحينها اشتعلت الحرب العالمية الأولى فلم يستطع العودة مرة جديدة وتولى العمودية في قريته فكان بذلك “أول عُمدة متعلم في أوروبا”، لكنه توفيّ وكان ابنه عبدالله في عامه الأول، كما كان الفنان حمدي غيث شقيقه الأكبر.

وعلى عكس والده لم يطمح إلى العلم وإنما أراد أن يكون فلاحًا أو يحترف الفن، ولذلك كان دائم الهروب من المدرسة ليذهب إلى المسرح أو السينما، ورغم ذلك حصل على الشهادتين الإعدادية والثانوية، وعمل بالزراعة بعد ذلك وأشرف على أرضه لمدة عشرة أعوام.

انتقل الفنان الراحل إلى القاهرة ليلتحق بمعهد الفنون المسرحية وكان أخيه حمدي أستاذًا في المعهد، وخلال الدراسة كان يتردد على قريته ولذلك تم ترشيحه للعمودية بعد وفاة والده وشقيقه الأكبر، ولكنه تنازل عنها بعدما احترف الفن.

ارتبط عبد الله غيث بشقيقه حمدي بقوة وأكد أنه كان في مرتبة الأب بالنسبة إليه، ولذلك عشق الفن والمسرح وهو الذي قدمه للجمهور وخاض معه حروبًا كبيرة بعدما أشيع أنه دخل الوسط الفني بواسطة غيث الأكبر.

عبد الله غيث
عبد الله غيث

حصل على دبلوم الفنون المسرحية العام 1955، وقدم أول مسرحية بعنوان “تحت الرماد” وأثار إعجاب النقاد، كما تألق في مسرحيات أخرى مثل “الحسين ثائرًا” و”الفتى مهران” و”الزير سالم” و”الوزير العاشق”، ثم اتجه إلى السينما العام 1959 بفيلم “عاشت الحب” مع زبيدة ثروت، ومن أبرز أفلامه “ثمن الحرية” مع كريمة مختار و”الحرام” مع فاتن حمامة و”أدهم الشرقاوي” مع لبنى عبدالعزيز و”السمان والخريف” مع محمود مرسي.

تأثره بنشأته الدينية جعله ينجح في الكثير من المسلسلات الدينية مثل “ابن تيمية” و”على هامش السيرة” و”محمد رسول الله” و”الوعد الحق”، وهذا إلى جانب شخصية حمزة بن عبدالمطلب في فيلمه الشهير “الرسالة”، والذي وصل به إلى العالمية.

وعلى شاشة التلفزيون قدم أيضًا “هارب من الأيام” و”المال والبنون” و”ذئاب الجبل” و”الثعلب”، وقد حصل على جائزة عن دوره في “ثمن الحرية” وأخرى عن مسرحية “الوزير العاشق”، بالإضافة إلى جائزة أحسن ممثل من التليفزيون العام ١٩٦٣ وشهادة تقدير من الرئيس أنور السادات العام ١٩٧٦، ثم حصل على درع دولة الإمارات العام ١٩٨٣.

تزوج عبد الله غيث وهو شابًا من إحدى قريباته وأنجبت ثلاثة أبناء هم “أدهم” و”عبلة” و”الحسيني”، وقد حرص على إبعاد عائلته عن الساحتين الفنية والإعلامية، وقد وافته المنية خلال تصوير مسلسلي “المال والبنون” و”ذئاب الجبل” في 13 آذار/مارس العام 1993.

Save

Be First to Comment

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *