فنانون

عبد الباسط حمودة – قصة حياة الممثل والمغني الشعبي المصري المعروف

عبد الباسط حمودة
عبد الباسط حمودة

ولد المغني والممثل المصري عبد الباسط حمودة في بلدة أبو قير التابعة لمحافظة الإسكندرية بتاريخ 5 يناير 1955 ، وقد اشتهر بعد احترافه الغناء الشعبي الذي بات من اهم نجومه في مصر ، وبالإضافة لذلك فقد كان له مشاركات تمثيلية عديدة.

حياة عبد الباسط حمودة الشخصية :

عبد الباسط حمودة

عبد الباسط حمودة

تزوج وهو في سن صغير من ابنة خالته ، وقد أثمر هذا الزواج عن إنجابه ثلاثة أبناء هم رامي وكريم والبنت هدير ، وقد دخل أولاده الثلاثة مجال الغناء الشعبي كوالدهم.

اعترف عبد الباسط مؤخراً أثناء ظهوره بأحد البرامج الفنية بأنه تزوج سراً في تسعينيات القرن الماضي بشكل سري ، وبأن هذا الزواج استمر سبعة أعوام ، لكن اكتشاف زوجته الأولى للأمر تسبب له بالكثير من المشاكل مما دفعه للانفصال عن زوجته الثانية التي تزوجها سراً.

مسيرة عبد الباسط حمودة الفنية:

كانت لنشأته بأحد الأحياء الشعبية البسيطة تأثير كبير عليه ، فترعرع على سماع الأغاني الشعبية التي حفظ الكثير منها ، ثمّ بدأ مشواره الفني بالغناء في المناسبات والأفراح التي غنى فيها الأغاني التي يحفظها.

امتلك عبد الباسط حمودة موهبة وصوت جميل مما جعله معروفاً في منطقته والمناطق المحيطة بها وأصبح مطلوباً في حفلات تلك المناطق.

بعد هذا النجاح توجه في عام 1990 الى تسجيل مجموعة من الأغاني الخاصة وأطلق ألبومه الغنائي الأول وعنوانه “دلوني” وقد لاقت أغاني الألبوم استحسان الجمهور ، فتم تكريمه بمهرجان غنائي أقيم في فرنسا عام 1992.

إقرأ أيضاً:  السيد راضي - قصة حياة السيد راضي أبرز المخرجين المسرحيين

تابع إطلاق ألبوماته الغنائية الناجحة فأصدر ألبومه الثاني في عام 1994 وعنوانه “قدري” ثمّ أصدر ألبوم “ليالي” وبعده ألبوم “بدون مونتاج” وفي عام 2000 أصدر ألبوم “كلك عاجبني” ثمّ توقف عن إصدار الأغاني الخاصة حتى عام 2007 مكتفياً بإحياء الأفراح والمناسبات.

أصدر في عام 2007 ألبوم “ضربة معلم” وقد لاقت بعض أغانيه نجاحاً لافتاً ، وتابع مسيرته الغنائية فأصدر في عام 2013 ديو غنائي مع الفنانة اللبنانية نيكول سابا عنوانها “مفيش مستحيل” ، اما آخر ألبوماته الغنائية فقد صدر في عام 2019 وحمل عنوان “سيبوني”.

وعلى صعيد التمثيل فقد كانت البداية في عام 1982 من خلال فيلم “أرزاق يا دنيا” ، ليغيب عن السينما حتى عام 1996 الذي ظهر فيه بفيلمين حققا له شهرة واسعة هما (السلاحف – أبو الدهب)، وفي عام 2000 ظهر بفيلم ” تحت الربع بجنيه وربع”.

غاب نجمنا عن السينما حتى ظهر بشخصيته الحقيقية في عام 2009 بفيلم “الفرح” ، كما شارك عبد الباسط حمودة بالعديد من الأعمال السينمائية الأخرى ومنها (الخلبوص – ظرف صحي – كلب بلدي – كازانوفا).

إقرأ أيضاً: جيانا عنيد – قصة حياة الممثلة السورية التي حلقت شعرها بشكل كامل

إتبعنا على مواقع التواصل الآن 😍👇