صلاح سرحان
فنانون

صلاح سرحان – قصة حياة صلاح سرحان أبرز نجوم الشر في السينما

صلاح سرحان – قصة حياة صلاح سرحان أبرز نجوم الشر في السينما

مسيرته الفنية القصيرة كانت تُنبئ بميلاد نجم بارز من نجوم الشر على الشاشة الفضية، لكن العُمر لم يُمهل الفنان المصري صلاح سرحان لاستكمال مشواره المميز الذي أثمر في آخره مجموعة قليلة من الأفلام، كان أشهرها “الشموع السوداء” مع صالح سليم ونجاة الصغيرة، ورغم أن ملامح وجهه لم تكن صارمة إنما استطاع تجسيد الشر بأسلوبه الفريد والتقمُص الشديد.

ولد صلاح سرحان في 2 تشرين الثاني/نوفمبر العام 1923 لعائلة فنية من الدرجة الأولى؛ فشقيقه الصغير كان شكري سرحان، وتخرج الاثنان في معهد التمثيل العام 1947 وكانا من أول دفعة مع الفنانين فريد شوقي‏ ونبيل الألفي‏ وكمال حسين‏ وحمدي غيث‏ وعمر الحريري، وكان صلاح الأول على زملائه.

اتجه بعد ذلك إلى التمثيل المسرحي فقدم الكثير من الأعمال ذات الطابع الكلاسيكي خلال فترة الأربعينات والخمسينات، من أشهرها “مصرع كليوباترا” مع عمر الحريري وكمال ياسين، و”عنترة” مع حمدي غيث وسميحة أيوب و”في بيتنا رجل” مع شفيق نور الدين و”القضية” مع عبد الله غيث.

راودته أضواء السينما مطلع الخمسينات فقدم أول أفلامه العام 1953 وهو “بين قلبين” مع شادية وكمال الشناوي، ولكنه كان دورًا صغيرًا نسبيًا ورغم ذلك لم يهتم وواصل مشواره مع الشاشة الفضية.

صلاح سرحان
صلاح سرحان

استمر صلاح سرحان في تقديم الأدوار الثانوية مثل “علشان عيونك” مع عبد العزيز محمود “أماني العمر” مع ماجدة الصباحي وسعد عبد الوهاب و”العروسة الصغيرة” مع يحيى شاهين و”احنا التلامذة” مع عمر الشريف و”صراع مع الملائكة” مع سعاد حسني.

انقطع الفنان المصري عن التمثيل السينمائي لنحو خمس سنوات ثم عاد مجددًا بدور صغير يصل إلى مشهديّن تقريبًا في “خلخال حبيبي” مع نعيمة عاكف ورشدي أباظة، حتى حصل على دور عمره في “الشموع السوداء” مع نجاة الصغيرة.

حقق صلاح سرحان في هذا الفيلم بدور “فتحي” الأخ الحاقد على شقيقه الكفيف، الكثير من الشهرة وارتبط في أذهان الجمهور بأدوار الشر حتى الآن، وكان بالفعل آخر أدواره السينمائية؛ إذ توفيّ بعد ذلك بعامين وتحديدًا يوم 21 نيسان/ أبريل العام 1964.

كان الفنان الراحل بمثابة المعلم لشقيقه الصغير شكري سرحان، فهو أول من اصطحبه لمشاهدة السينما فولع الصغير بهذه الأجواء وقرر تقليد أخيه واحتراف الفن، حتى أنه صُدِم بوفاته وأصيب بـ اكتئاب شديد وكاد أن يعتزل الفن.

وبعد زواج شكري سرحان من السيدة ناريمان عوف أنجب ابنه الأول وأطلق عليه اسم أخيه الراحل “صلاح”، والذي اتجه بدوره إلى الفن وشارك في أدوار صغيرة ثم اعتزل التمثيل.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *