رامبرانت
فنانون

رامبرانت فان رين – قصة حياة رامبرانت الرسام الهولندي العظيم

رامبرانت فان رين – قصة حياة رامبرانت فان رين الرسام الهولندي العظيم

رامبرانت هرمنسنون فان رين رسام وفنان هولندي يعد من أعظم الرسامين الهولنديين ، تميزت لوحاته بقوة التعبير الكبيرة ، بالإضافة إلى ذلك فإنه قام بالاطلاع على نظريات الضوء والظلال ، وقام بتوظيفها في لوحاته .

ولد في الخامس عشر من أيلول ( يوليو) عام 1606 في مدينة لادين الهولندية ، وكان الفن منتشرا في تلك المنطقة ، ظهرت موهبته الفنية في سن مبكرة وفي سن الرابعة عشر انضم إلى الجامعة ، وبعدها تركها وانتقل ليعمل في المرسم الخاص بالمصور جاكوب .

ذاعت شهرته وهو في سن التاسعة عشر وذلك بسبب استخدامه لأسلوب الضوء الكاشف ، هذا الأسلوب المميز والرائع ، ومن خلال هذا الأسلوب حققا أرباح كبيرة .

يعد رامبرانت من أكثر الرسامين براعة في رسم الصورة الشخصية ، كما أنه كان ينجز هذه الرسومات بسرعة قياسية ، ولم يكتفِ برسم الآخرين بل كان لديه هوس كبير في رسم ذاته .

تزوج من ساسكيا والتي تنتمي إلى أحد الأسر الهولندية العريقة ، ولكن هذه الحياة السعيدة لم تدم سوى لثمان سنوات ، حيث توفيت زوجته وهي في ريعان شبابها تاركة له طفلا صغيرا ، وقام برسم زوجته وطفله في لوحة .

أحب الطبيعة وعالمها الساحر الجميل ، وقام بتصويرها في عدد من لوحاته ومن أبرز اللوحات التي صور بها الطبيعة هي الجسر الحجري ، ولوحة منظر طبيعي .

رامبرانت
رامبرانت

تميز أسلوب رامبرانت في الرسم بمعالجة عدد كبير من المواضيع المهمة ، كما قام برسم لوحات تم استخدامها في الطب النفسي ، كما عالج موضوعاته بأسلوب مسرحي انفعالي .

هذه الحياة الرغيدة لرامبرانت لم تدم لفترة طويلة حيث اجتمع عدد من الضباط واتفقوا على القضاء على مستقبله الفني ، وذلك أن قام برسمهم في لوحة حرس الليل , حيث جعل نصف وجوههم في النور والنصف الآخر في الظل الأمر الذي لم يعجبهم ، فانتقموا منه ، وخفت مبيعاته ، وتراجعت حالته المادية ، وتحول الثراء إلى فقر ولم يبق معه سوى خادمته هندريكا ، والتي كانت عونا له عندما ضعف بصره ، وأضاف موت ابنه مأساة جديدة إلى حياته ، لينزوي عن العالم ويعيش بوحدة إلى أن توفي في الرابع من تشرين الأول ( أكتوبر) عام 1669 عن عمر يناهز الثلاثة وستين عاما ، وكانت وفاته في أمستردام ودفن فيها ، لتنتهي بذلك حياة الرسام الهولندي الشهير والذي قام برسم أكثر من 600 لوحة .

أبرز أعماله :

حرس الليل .

القديس بطرس .

والدة رامبرانت .

الخطيبة اليهودية .

صورة شخصية ذاتية .

عودة الابن الضال .

عشاء عند آموس .

الثور المسرح .

جولة في الليل .

وكلاء الجواخون .

إقرأ في نجومي أيضاً: تيتيان – قصة حياة تيتسانو فيتشيليو الرسام الإيطالي الكبير

One comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *