بابلو بيكاسو - قصة حياة بابلو بيكاسو أبو الرسم التكعيبي
فنانون

بابلو بيكاسو – قصة حياة بابلو بيكاسو أبو الرسم التكعيبي

بابلو بيكاسو – قصة حياة بابلو بيكاسو أبو الرسم التكعيبي

بابلو بيكاسو

أبو الرسم التكعيبي

بابلو بيكاسو رسام ، نحات ، وفنان تشكيلي عالمي شهير ، يعد من أشهر الرسامين في القرن العشرين ، ساهم في تأسيس الحركة التكعيبية في الفن ، تميز بموهبته الكبيرة ، وأعماله الرائعة .

ولد في الخامس والعشرين من تشرين الأول ( أكتوبر ) عام 1881 في مدينة مالجا الإسبانية لعائلة متوسطة الحال ، فوالده هو خوسيه رويث وكان فنانا يعمل كأستاذ للرسم والتصوير في المدارس ، بالإضافة إلى عمله كأمين للمتحف المحلي في البلدة ، أما والدته فهي ماريا بيكاسو .

ورث موهبة الرسم والنحت عن والده ، حتى أن أمه تقول أن كلمة قلم رصاص كانت من أولى الكلمات التي نطق بها بيكاسو ، ولاحظ والده موهبته منذ سن مبكرة فقام بصقل موهبة ابنه من خلال برنامج تدريبي أعده له ، فأهمل بيكاسو الدراسة على حساب الرسم .

وفي العام 1891 أصبح والد بيكاسو أستاذا للرسم في كلية الفنون الجميلة في لاكورنيا ، فانتقلت العائلة للعيش فيها ، وفي تلك المدينة قام اعترف والده بأن ابنه بيكاسو تفوق عليه وذلك عندما أتم رسم إحدى السكيتشات لحمامة لم يكن والده منتهيا منها بعد ، وكان عمر بيكاسو حينها ثلاثة عشر عاما .

بابلو بيكاسو - قصة حياة بابلو بيكاسو أبو الرسم التكعيبي
بابلو بيكاسو – قصة حياة بابلو بيكاسو أبو الرسم التكعيبي

وفي العام 1895 توفيت أخته بمرض الدفتيريا ، فحزن بيكاسو حزنا شديدا عليها ، وبعد وفاتها بمدة انتقلت العائلة نحو مدينة برشلونة حيث عمل والده هناك أستاذا في كلية الفنون الجميلة ، وهناك تقدم لامحتان القبول في كلية الفنون الجميلة ، وكانت اللوحات المطلوبة لهذه الامتحانات تستغرق شهرا إلا أن بيكاسو أنجزها بزمن قياسي ، وخلال أسبوع واحد فحاز على إعجاب لجنة التحكيم .

بعدها استأجر والده غرفة خاصة به بجوار المنزل ، وذلك لكي يعمل بهدوء وحرية ، وكان يزوره بشكل يومي ويتحدثان ويتناقشان في اللوحات التي يرسمها .

بعدها قام والده بإرساله نحو أكاديمية مدريد الملكية والتي تقع في سان فيرناندو ، وكان عمره حينها ستة عشر عاما ، لكنه لم يكن يحب النظام الرسمي في التعليم ، وهناك تأثر بيكاسو بأعمال الفنان اليوناني الأصل إل غريكو .

وفي العام 1901 قام بيكاسو بتأسيس مجلة يانج آرت بالمشاركة مع صديقه الصحفي سولير حيث كان الأخير يكتب المقالات ، بينما بيكاسو يرسم اللوحات والتي صور من خلالها معاناة الفقراء .

وفي العام 1905رحل إلى باريس والتي كانت عاصمة الفن في أوربا، وفي باريس تعرف على صديقه الشاعر والصحفي ماكس جاكوب وعاشا معا لفترة ، وقام جاكوب بتعليم بيكاسو اللغة الفرنسية ، و كما تعرف بيكاسو على صديق عمره هنري ماتيس ، وفي تلك الفترة أعجب الناقد شتاين بأعماله بعد أن قام برسم لوحة لبورتريه لجيرترود وابن أخيها آلان شتاين ، وأصبحت جيرترو الراعية الرسمية لأعمال بيكاسو .

تزوج بيكاسو عام 1918 من راقصة الباليه بالولجا خوخلونا واستمر معها حتى وفاتها عام 1955 وأنجب منها ولده باولو ، وفي العام 1935 بدأ بيكاسو بالكتابة ، وكتب أكثر من ثلاث مائة قصيدة ، وعدد من المسرحيات .

بقي بيكاسو في باريس رغم الاحتلال الألماني لها في الحرب العالمية الثانية ، لكنه لم ينشر لوحاته في تلك الفترة بسبب مخالفة فكره للفكر النازي ، فكان ينتمي بيكاسو حينها للحزب الشيوعي الفرنسي .

وبعد وفاة زوجته تعددت علاقات بيكاسو الغرامية وفي العام 1961 تزوج من جاكلين روك والتي بقيت معه حتى وفاته والتي كانت في الثامن من نيسان ( أبريل ) عام 1973 عن عمر يناهز الواحد وتسعين عاما ، وكانت وفاته في مدينة موجان الفرنسية ، وتم دفنه في منطقة شاتو القريبة من إيكس ، لتنتهي بذلك حياة الرسام والنحات العالمي الشهير الذي قدم للعالم لوحات خلدت ذكراه .

تصنيف أعمال بيكاسو :

الفترة الزرقاء بين عامي 1901 -1904 وكانت مختلطة بين الفوضوية والفن الحديث .

الفترة الروز بين عامي 1905-1907 وتميزت هذه المرحلة باللوحات العاطفية كلوحة المهرج .

الفترة الإفريقية بين عامي 1908 -1909 وتأثر فيها بالمعاناة الإفريقية .

المرحلة التكعيبية التحليلية بين عامي 1909-1912 وتميز فيها برسم لوحات لنساء عاريات .

المرحلة التكعيبية التركيبية بين عامي 1912 -1919 وتميزت هذه المرحلة بأسوب النحت التجميعي الذي قام به بيكاسو .

إقرأ في نجومي أيضاً: مكسيم غوركي – قصة حياة مكسيم غوركي الأديب الروسي العظيم

2 تعليقان

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *