فنانون

افيتشي – قصة حياة النجم الذي ودّع العالم في ربيع العمر

افيتشي

ولد افيتشي في العاصمة السويدية ستوكهولم بتاريخ 8 سبتمبر 1989 ، واسمه الحقيقي هو تيم بيرغلينغ بينما اختار اسم افيتشي ليكون اسمه الفني المستعار الذي اشتهر به ، والده يدعى كلاس بيرغلينغ ووالدته الممثلة السويدية أنكي ليدن ولديه أخ يدعى أنطون بيرغلينغ .

يعمل افيتشي في مجال الموسيقا كمنتج للأسطوانات وموسيقي وملحن ودي جي .

افيتشي
افيتشي

مسيرته الفنية :

بدأ افيتشي مسيرته الفنية من خلال نشاطه في المجال الموسيقي كعضو في منتدى ” ليدباك لوك ” وقد اشتهر منذ عام 2009 بأسلوبه المتميز بإنتاج موسيقى ” الهاوس ” وبكثافة انتاجه ، لتبدأ شهرته على مستوى العالم في عام 2010 بعد قيامه بالتوزيع الموسيقي لأغنية ” Rapture ” التي أدتها المغنية الأميركية الباكستانية نادية علي ، لكن يبقى عام 2012 هو المفصل الأهم في حياة افيتشي الفنية عندما تم ترشيحه لنيل جائزة غرامي عن الأغنية الشهيرة ” Sunshine ” مع ديفيد غيتا ، ليشارك في نفس العام بمهرجان ( الترا ميوزك ) في مدينة ميامي الاميركية رفقة المغنية العالمية المشهورة مادونا ، ليطلق افيتشي في بداية عام 2013 مشروع ” Avicii X You ” بالشراكة مع إيريكسين ، وهو المشروع الذي سمح من خلاله للجمهور من مختلف بلدان العالم أن يرسلوا ألحان وأغاني وإيقاعات كملفات صوتية عبر الشبكة العنكبوتية ( الانترنت ) ليتم استخدامها وقد نتج عن مشروعه هذا اطلاق اغنية ” X you ” ، كما رشح مرة ثانية عام 2013 لنيل جائزة غرامي عن أغنية ” levels ” التي تعتبر واحدة من أهم أغانيه التي ساهمت في تحقيقه لشهرة كبيرة جدا .

أطلق افيتشي عدة ألبومات كان أولها عام 2013 والذي نال جماهيرية كبيرة حيث اعتبر أحد أفضل 10 ألبومات في 15 دولة من ضمنها الولايات المتحدة وألمانيا والسويد ، ليطلق ألبومه الثاني عام 2015 وهو بعنوان ” Stories ” ، لينشر ألبومه الأخير ” Without you ” في عام 2017 .

وقد نال افيتشي خلال هذه الفترة عدة جوائز في المجال الفني وهي ( جوائز الموسيقى الأميركية – جائزة اختيار المراهقين – جوائز MTv في الموسيقى الأوروبية – جوائز بيلبورد الموسيقية – جوائز الموسيقى العالمية ) .

اعتزاله الفن :

أعلن افيتشي اعتزاله الفن عام 2016 بعد اقامته لحفل تاريخي في لبنان ، حيث كتب في ذلك الوقت رسالة مؤثرة لجمهوره يودعهم فيها ومن ضمن ما قاله فيها ” لم يتبق سوى القليل جدا في هذه الحياة لشخص حقيقي يختبئ وراء الفنان ” ، وقد كان اعتزاله ناجما عن اصابته بالتهاب حاد في البنكرياس نتيجة افراطه في شرب الكحول ، كما كان قد استأصل المرارة والزائدة الدودية في عام 2014 ، علما أنه كان ينوي العودة عن اعتزاله حيث أن رسالته ذاتها قد تضمنت قوله ” جزء مني لا يقبل أبدا ، يمكن أن أعود لكن ليس حاليا ” .

وفاته :

لم تنتهي علاقة افيتشي الغريبة مع العالم العربي مع اعلانه للاعتزال بعد الحفل الذي أقامه في لبنان ، فقد وافته المنية في العاصمة العمانية مسقط بتاريخ 20 نيسان / أبريل 2018 وهو بعمر 28 عاما فقط ، وقد أفادت الشرطة العمانية أنه لم تظهر لديها أية شبهات جنائية حول أسباب وفاة الفنان الشاب .

إقرأ أيضاً: وئام الدحماني – قصة حياة النجمة التي فاجأت العرب برحيلها

السابق
جيرارد بيكيه – قصة حياة قلب الدفاع لنادي برشلونة والمنتخب الاسباني
التالي
الطيب صالح – قصة حياة عبقري الرواية العربية