فنانون

أريثا فرانكلين – قصة حياة المغنية الأمريكية الملقبة ” ملكة السول “

أريثا فرانكلين

ولدت المغنية وعازفة البيانو وكاتبة الأغاني الأمريكية المعروفة أريثا فرانكلين في ولاية تينيسي بتاريخ 25 مارس 1942 ، وتعتبر أريثا الملقبة ب ” ملكة السول ” ثاني المغنيين تكريماً في حفلات الغرامي بعد أليسون كروس ، فقد نالت 18 جائزة في هذه الحفلات ، كما حصدت أغاني أريثا المراكز الأولى في أمريكا حتى بيع لها ما يقارب 75 مليون تسجيل خلال حياتها ، ولقد منحتها مجلة رولينغ ستون المرتبة الأولى في قائمتها التي قامت بإصدارها عام 2008 لأفضل مائة مغني عبر التاريخ .

عرف عن أريثا معاناتها من وزنها الزائد طوال عمرها، ومن إدمانها على الكحول ، كما أنها كانت تدخن حتى عام 1992 ، وقد اشتهرت في حفلاتها التي اقامتها خلال ثمانينيات القرن الماضي بارتداء فساتين تشبه قمصان النوم أو ارتدائها للفساتين الباهظة الثمن .

أريثا فرانكلين
أريثا فرانكلين

مسيرة أريثا فرانكلين :

ولدت أريثا في عائلة متدينة فوالدها الذي يدعى كلارينس كان كبير المعمدين في كنيسة منطقته ، كما ان والدتها باربارا كانت مرتلة للانجيل ، وقد عاشت أريثا مع والدتها بعد انفصال والديها ، لتتوفى الوالدة عندما كانت أريثا طفلة في العاشرة من عمرها ، فقامت جدتها وخالاتها برعايتها رفقة أخوتها الثلاثة ، وقد بدأت الطفلة الموهوبة منذ ذلك الوقت بشكل منفرد بتعلم العزف على البيانو ، لتسجل أولى أغانيها بعمر 14 سنة في الكنيسة ، كما انها رافقت والدها فيما بعد ، وغنت في جولاته الدينية بعد ان اكتشف موهبتها ليساعدها بالتوقيع على عقد مع إحدى الشركات الفنية ، لتصدر ألبومها الأول Songs of Faith في عام 1956 ، لكن شهرتها الحقيقية بدأت منذ عام 1960 عندما تمكنت من اقناع والدها بتسجيل موسيقى البوب مع شركة الانتاج المشهورة كولومبيا ، فأصدرت في ذلك العام أغنيتها Today I Sung the Blues التي لاقت نجاحاً منقطع النظير ، لتتوالى بعد ذلك أغانيها الناجحة التي حولتها الى نجمة مشهورة في عالم الغناء العالمي ، لتلقبها بعض المجلات في عام 1962 بمغنية النجمة الجديدة .

وبعد أن قدمت المغنية الراحلة الكثير من الألبومات والأغاني الضاربة ، قدمت في عام 1980 عرضاً لا يمكن ان ينسى في قاعة ألبيرت الملكية بحضور ملكة انجلترا ، وفي عام 1985 قدمت ألبوم Who’s Zoomin’ Who الذي باع أكثر من مليون نسخة .

استمرت أريثا في إصدار الأغاني والألبومات التي انتشرت بشكل كبير ، ونالت من خلالها الكثير من الجوائز ، وقد شاركت في الحفلات الخاصة بتنصيب رؤساء أميركا السابقين جيمي كارتر وبيل كلينتون وباراك أوباما ، لتصدر في شهر نوفمبر عام 2017 آخر ألبوماتها الموسيقية .

وفاة أريثا فرانكلين :

تدهورت الحالة الصحية للمغنية الأمريكية منذ عام 2010 بعد إصابتها بورم خبيث ، لكنها عادت للغناء بعد ان خضعت لعدة عمليات جراحية ، لتعود وتعتزل الغناء نهائياً في عام 2017 بعد أن وصل سرطان البنكرياس الى مراحل متقدمة ، توفيت المغنية الراحلة بتاريخ 16 أغسطس 2018 عن عمر ناهز 76 عاماً متأثرة بمرضها .

إقرأ أيضاً : جورج خباز – قصة حياة جورج خباز الظاهرة الفنية اللبنانية المبدعة

السابق
بيبيتو – قصة حياة النجم البرازيلي السابق صاحب أشهر احتفالية بتاريخ كأس العالم
التالي
مصطفى الثاني – قصة حياة السلطان العثماني المشهور بإتقانه لفن الخط

اترك تعليقاً