أحمد توفيق
فنانون

أحمد توفيق – قصة حياة أحمد توفيق مخرج الروائع وبطل الشر

أحمد توفيق – قصة حياة أحمد توفيق مخرج الروائع وبطل الشر

كثيرٌ من الناس لا يعرفون أنه مخرج الكثير من الروائع التلفزيونية ويحصرون الفنان الراحل أحمد توفيق في أداء أدوار الشر في السينما وعلى الشاشة الصغيرة، فإنهم يذكرون دوره المميز في “شيء من الخوف” وكذلك مسلسل “وتوالت الأحداث عاصفة”، ورغم ذلك فإنه من أشهر مخرجي التلفزيون في العصر الحديث.

ولد أحمد محمود توفيق يوم 2 حزيران/ يونيو العام 1933، ودرس في كليتي الآداب والحقوق، ثم التحق بمعهد الفنون المسرحية رغم معارضة والده، وكان الأول على دفعته التي ضمّت يوسف شعبان ورشوان توفيق وأبو بكر عزت.

وبعد التخرج قدم دورًا صغيرًا في أول أفلامه “لا وقت للحب” مع رشدي أباظة، ثم رشحه المخرج الراحل صلاح أبو سيف لدور مدير مكتب الوزير في فيلم “القاهرة 30” مع أحمد مظهر.

كان هذا الدور بمثابة الانطلاقة السينمائية الحقيقية لأحمد توفيق، وتوالت أدواره بعد ذلك مثل “ميرامار” مع يوسف شعبان و”شيء من العذاب” مع سعاد حسني، حتى كان فيلمه الأشهر “شي من الخوف” مع محمود مرسي، واشتهر بجملة “أنا أجدع من عتريس”.

ومن أبرز أعماله السينمائية “ثرثرة فوق النيل” مع عماد حمدي و”فجر الإسلام” مع نجوى إبراهيم و”على من نطلق الرصاص” مع عزت العلايلي و”أريد حلًا” مع فاتن حمامة و”حافية على جسر الذهب” مع ميرفت أمين و”البيضة والحجر” مع أحمد زكي.

أحمد توفيق
أحمد توفيق

عُيِّن الفنان الراحل في التلفزيون المصري فاتجه إلى إخراج السهرات الدرامية، كما أخرج أول مسلسل له بعنوان “محمد رسول الله”، ومن أشهر أعماله “هارون الرشيد” و”لن أعيش في جلباب أبي” و”عمر بن عبدالعزيز” و”رد قلبي” و”الحسن البصري” و”قمر سبتمبر” و”عيب يا دكتور” و”المهنة طبيب”.

كما شارك أحمد توفيق تمثيلًا في مسلسلات أخرى مثل “يا ورد مين يشتريك” و”لما التعلب فات” و”الفرسان” و”ثمن الخوف” و”توالت الأحداث عاصفة” و”ابن تيمية”، بخلاف المسلسلات الإذاعية مثل “فارس العرب” و”أشبال أبطال” و”أولاد حارتنا” و”مطلوب عريس” و”صياد الجواسيس” و”حلم ولا علم”.

وعلى خشبة المسرح أخرج للتلفزيون الكثير من الأعمال مثل “الدخول بالملابس الرسمية” و”زهرة الصبار” و”هل تحبين حنفي؟” و”شارع أفراح الأحزان” و”سيدتي الجميلة” و”أنا وهي وسموه”.

تزوج أحمد توفيق من تلميذته المخرجة المصرية رباب حسين، وبعد ارتباطهما أصبحت المساعد الأول له وشاركته غالبية أعماله، وقد خاض تجربة الإنتاج مرة واحدة فقط في فيلم “معجزة السماء” لمحمد فوزي.

حصد الفنان المصري الكثير من الجوائز على مجمل إنتاجه الفني، مثل جائزة الدولة التشجيعية، وقد رحل أحمد توفيق مطلع آب/ أغسطس العام 2005.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *